أخبار عاجلة
سيجال ———- همسات / بقلم  جهاد نوار  وطارق العيسوي  

سيجال ———- همسات / بقلم جهاد نوار وطارق العيسوي  

طارق العيسوي

فارس على حصانه

 بيرمح.جوة اشواقى

 يداعب روحى بغرامه

و يمحى عنى الامى
جهاد
***************

انا مش ناسى

 انا فاكر

 ولا قاسى

 ولا ناكر

انا الفارس

 انا الحارس

لقلب جميل

هوايا يميل

 لا كل من ركب خيل

 ولا كل عاشق بيميل

يا مية عذبة سلسبيل

يازهرة على شط النيل

طارق

حارس لقلب جميل

 يا فارس و قلبه اصيل

 على حصانه شالنى شيل

 و عدا معايا شط النيل

 ساعات و ساعات هوانا يميل

 بقلم طارق العيسوى مع جهاد نوار

جاردي انا بقلمى الشاعرة جهاد نوار 8 مايو 201 [٢٥/‏٧ ٥:٣١ م] جاردى: [٢٥/‏٧ ٦:١٦ م] حنين: بحبك حب شئ تانى هداه لى المولى و حبانى يا نور العين و نوارى بحبك حب احيانى و خلانى كما النسمة تداعب شوقك الحانى و خلانى كما الغنوة و همسك اغلى ألحانى بحبك موجة وياها اعوم و أغرق و ما اسلاها يا نبضة قلب حراقة و دقة شقية مشتاقة ما احلاها قلوب عاشقة و لوم عزالنا قواها يا ضمة جميلة و عفية تهد الروح بحنية يا بسمة شوق و مروية على شفافى معدية غرامك قبلة العاشقين و ايمانى امام العشق حبيتك و حبيتنى و كل ما اقول خلاص انسى ما نسيتنى هواك و لا يوم بتنسانى بقينا حكاوى و اغانى يقولها الطير مع الراوى يا قصة حروفها عنوانى و عجبانى و أقول تانى غرامك حب ربانى و قوانى احيا فىا الموات و نجانى [٢٩/‏٨ ٨:٢٦ ص] جاردى: يا الله خدنى فى بحر شوقك لو يجدف فيه جليبى اتلاقيك يا حبيبى لما موجك هزنى و غرقت فيك خليه يبقى صاحبى لما اشكي له الحنين يفتن لى عليك يا الله نخلى الشوق سفينة تايهة سارحة باحلى مينا و الشراع نبض قلبى زينة لما ترمى لها قلوع و تمشى بينا نجم عمرى انت بدرى طل فى سمايا بدر ليلى ال نور لى مسايا هو بدر الليل يهل غير ما ياخد من ضيايا يا عيون الليل و رمشه و ال شمسه زى ضله يا حبيبى لسة خايفة نفترق من غير لقانا تنسى قلبى و يتحرق على هوانا ما انت عصفور البلابل زى الفراشة لكل غصن عاشق عبيره كل يوم لوردة شارد حاضن ودادها يا فراشة حبى انت خليك بعيد عن ضى غيرتى لا تزيد لهيبها

وَجعُ أنا .. !! للشاعرة اللبنانية فلورا قازان نبوءة المطر .
لـ أيِّ جرحٍ بروحي يكتبُ القلمُ
وأيُّ صوتٍ بصوتي راحَ يَضّطَرِمُ
أمِنْ فلسطينَ فيها ألفُ ثاكلةٍ
وقد تناستْ جوى أوجاعِها النُظمُ
وفي رُباها رَبا الشذّاذُ في كبرٍ
وفي الصبايا بَغى من حقدِهِ قزمُ
يا لَلْعراق ِ وسادَ اليومَ جَاهِلُهُ
وفيهِ تَجري الدِما والغِلُّ يَحتَدِمُ
صارتْ إلى الموتِ في دستورِهِ صلةٌ
وراحَ يعلو بأعلى نَخلهِ علمُ”
والطائفياتُ قامتْ في قيامتِها
والذبحُ والسلخُ والتكفيرُ والألمُ
ويا دمشقُ سعيرُ النارِ يَأكلُها
والجوعُ والظلمُ والتشريدُ والعدمُ
وفي طرابُلُسٍ نكباءُ مُظلمةٍ
وقدْ تشامخَ في ساحاتِها الصَنمُ
وغزّةُ العزِّ فيها صاحَ صائِحُها
بها تهاوى على أركانِهِ الهَرمُ
وتلكَ صنعاءُ ما عادتْ بخضرَتِها
وﻻ السعيدُ بها بالفخرِ يَبتَسمُ
عمَّ الخرابُ وجالَ اليومَ جولتَهُ
وساسةُ الدين زَيْفاً مَنْ بِها جَثموا
وصوتُ لبنانَ فيهِ الحقَ قدّ قَتَلوا
وفيهِ روحِ جمالَ المُبتدا هَدّموا
تَحزَبوا كُتَلاً واسْتَعصَموا سَفَهَاً
وكُلُّهُم كُلُّهم في طَبعِهم خَدَمُ
أنا المعبأةُ الأوجاعِ يا وجعي
لأنّني لم أجدْ بالعدلِ مَنْ حَكَموا
وأنّني لم أجدْ من صاحَ يا وطني
وخيلُهُ عندَ بابِ اللهِ تَزدحِمُ
فكلّهُمْ كلّهُمْ أسرى رغائِبِهِمْ
وكلّهُمُ ببني صهيونَ يَعتصِمُ
صاروا نساءً وغابَتْ همّةٌ جمحَتْ
وغابَ عنهم بأرضِ الرّومِ مُعْتصمُ
عاشَ الجميعُ وعاشتْ أمةٌ سَقَطتْ
بالوحلِ والعارِ فالتاريخُ يَنتَقِمُ

 

عن محمد صوالحة

تعليق واحد

  1. بحبك حب شئ تانى هداه لى المولى و حبانى يا نور العين و نوارى بحبك حب احيانى و خلانى كما النسمة تداعب شوقك الحانى
    الله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*