أخبار عاجلة
الرئيسية / رواق النثر / عِقْدٌ من العرفان على جيدِ ريمٍ شارد / بقلم : منير بلقاسم

عِقْدٌ من العرفان على جيدِ ريمٍ شارد / بقلم : منير بلقاسم

أشْتَقُّ من آسْمِكِ صِفَةً للصّباحْ ، وأُغَنّي !

أُوَزِّعُ ضحَكاتكِ على الأطفال كأنّها حلوى

العيد ، فيَمْرَحونَ في هَرَجٍ ، يَبْهَجونَ ويَعْبَثونْ !

أنْثُرُ لُؤْلُؤَ بَسَماتِكِ عَقيقَ فَرَحٍ على رَطانَةِ الهواء

لِأُرَمِّمَ مِزاجَ الطبيعة مِمّا لَحِقَ بها من لَوْثَةِ حُزْنْ !

يستدرجني الزّمن أن أسْرُدَ له بعض تفاصيلك ذُخْرًا

لَهُ من شُحٍّ قد يُخَيِّمُ فوق جبال الغِبْطَة أو قَحْطٍ قد

يصيب روح البهجة !

أُخَبِّئُ وجهي عن الأشجار قبل أن تحاصرني بالسؤال عنك /

ماذا سأقول لها اليوم ، وأنت غائبة ، حين تُحْرِجُني وهي

تنحني كَرَمًا لِمروركْ !

تَرَكْتُكِ للصّيف ، تَرَكْتُكِ للبحر، ولِأَعْراسِ النّسيمِ الغاشِمْ !

فتَبًّا للصيف ، اللّعنة على البحر، وسُحْقًا لأيادي ذاك

الذي سيُغيضُني بِأنْ يكونَ مَرْفَأً لهجرة عَيْنَيْكْ وخَيْمَةً لقلبك

ثمّ أنيسًا وجَليسًا يُطارِحُكِ شَبَقَ أحلامِكْ ويُهَدْهِدُ النّاهِدَ

من آمالِكْ : هو هو ذاكَ النّسيمِ البِكْرِ الطّاعِنِ في الغِوايَة ،

وقد سَرَقَكِ منّي في وَضَحِ المَكْرْ مُصادِرًا أبْجَدِيّة مَيْلِكِ

ووَهَنَ عاطِفَتِكِ الموبوءة بالآنقياد وفَرْطِ الآنحياز، في غَفْلَةٍ

من حظّي وتحت سَطْوَةِ القضاء التي هل من مَرَدَّ لِحُكْمِها !

 

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) عام 1965 شارك في تنظيم وأدارة عدد من المهرجانات والفعاليات الثقافية ، صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي . ومن اعماله المحطوطة : مع سما في أميسا ( رحلة إلى عينيها ) سرد وبكت لونا ( سرد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: