أخبار عاجلة

قصيدة النثر

أكمام الليل/ بقلم : الآديبة اللبنانية رغد أحمد

لم أعد أسمع ثرثرة العصافير خلف الزجاج أكمام الليل ساهية على الأرصفة مدينة ترتق أكفان الوقت تنتحب نعوش عابرة أعمدة الإنارة تستعير وجه الظلام صوت السماء ينوء بإرتعاش الريح قطرات قمر  ليست من مطر تسافر و تعود مع خيوط الدخان أنا على الجهة الأخرى من كل شيئ أجرب الوقوف أجرب الصمت أجرب الجوع أجرب أن أكون رصاصة صديقة أجرب أن ... أكمل القراءة »

محاربي بمنتهى القلق / بقلم : عبد اللطيف رعري/مونتبولي/فرنسا

كان عليّ أن أكف عن تقمص  روح الهزيمة  لأن من يحاربني يمتلك رصاصة واحدة لن تكفيه لنسف الأبراج الثلجية… التي أسكُنها زهاء جرح وقصيدة … لن تكفيه بحكم العادة وأنا أطِّل من وراءها على غروب هارب  تنحني له الأشباح في يقضة  والنخلة التي حكمت نسلنا فشاخت… فكيف تكفيه ….؟  وفي علوها تشدو أفراخ الفجر  لترسم بسمة الظهيرة.. غروب …ا تنحني ... أكمل القراءة »

للريح / بقلم : يونان هومه

للريح قصائد المطر تدور رحى الكون أسلّطُ نفسي على حلم الطفولة أذكرُ جدّي والمعول يغنّي للحياة بوجه من حرير الشمس وجدّتي والتنور وقصص الزمان وأنا بدوري أستمع بلهفة المشتاق طار الزمن مات جدّي ماتت جدّتي مات عمّي مات أبي مات..مات ولا زلتُ أسبر كنه الحياة   أكمل القراءة »

عزلة…. وانتظار / بقلم : مصطفى قلوشي/المغرب

وأنت تقرأ صفحات العمر الأخيرة، لاتصدق أحدا لاتصدق حدس الشاعر فيك لاتصدق إلا الريح، إذ تعوي في أعماقك وتصفر مثل ناي حزين…. وأنت تطوي صفحات العمر الأخيرة، لا تصدق أن الكتابة خلاص، إنهادم ملوث يباغث جراحاتك ينكأها… يصيبها بالعفن… فسلام عليك وأنت تشرب قهوتك وحيدا تلملم جراحاتك تحصي خساراتك وتلوذ بصمتك مثل كرسي شاغر….     أكمل القراءة »

سِرَاجُ الّليْلْ/ بقلم : إبراهيم يوسف – لبنان

في طَلْعَةِ القَمَرِ يا بَهْجَةَ النَّظَرِ يا صَبْوَتي في عُزْلَتي بِلا يَأْسٍ وَتَبْكِيتٍ وَلا ضَجَرِ   سَكَبْتُ مَواسِمَ كَرْمِي لَيْلاً مِنْ وَلَهٍ وتَوْقِ وَخَمْرِ   يَا شَقْوَةَ الطَّيْفِ في لَيَالِي البَرْدِ والصَّيْفِ وَلَهِيْبِ الصَّدْرِ والثَّغْرِ   يا لَهْفَتي على حَالِي مِنْ سُلافِ العِشْقِ في البَالِ من نَشْوَتي  الكُبْرَى وَجُنونِ المَوْجِ  في قارَبي وَبَحْرِي   خَلْفَ أسْوَارِي هَبْنِي قليلاًمِنْ رَاحَةِ الفِكْرِ ولا ... أكمل القراءة »

مراكش فراشة الحلم /بقلم : عبد اللطيف رعري/ مونتبوليي- فرنسا

لا تبتعدي مراكش  فسلامك على الثريا قد يزعج الرّيح ابق فراشةً بكل ألوانك ابق كما رسمناك  ونحن أطفال…. خريفكِ لن يقترب أبداً  فضاءكِ يّتسع للحلم,.. لبناء أبراجا من قبس الأنبياء.. .وسطك تتوقف تماثل الحرية… لسحب رعب العائدين من عراك البقاء  وكلها العيّون تتأهب للرّحيل لصدِّ المسافات بينكِ وبين أعراس طيور الشمس وكلُّها الأيادي تنثركِ زهرًا من فوهة البندقيات.. من عقم ... أكمل القراءة »

(قبو مظلم / بقلم فرح صبري – مصر

(قبو مظلم) ومازال فى ذلك القبوالمظلم بقايا نسخه قديمة ……… البقايا ولا شئ سوى البقايا وبضع من مخلفات المشاعر المثيرة للشفقة ….. لاشئ سوى الابتسامات البلهاء والأكاذيب البيضاء كل الاشياءكانت ناصعة .. وبيضاء ………. وهذه بعض الوجوه اللطيفةالمستعملة المليئه بالغبارعلى الرفوف المتهالكة ………. وماهذا! ما تلك العيون البريئة! ما كل هذه المصداقية! ماكل هذا الغباء بحق الجحيم؟!.  ((لو نَهَضَ هذا ... أكمل القراءة »

هاذيني هاذيني/ بقلم : عبد اللطيف رعري/مونتبولي – فرنسا

1 هاذيني هاذيني نسَّطَّرْ طريقي للرّحيلْ على طْرَافْ غمامة بخْطَاوي ثْقالْ.. ونْجَرْجَرْ حَمْلْ كْثيرْ ملي مْرَاكبْ الوقت مَتلاَفَة ْ,.. واضْعةْ علَى لوجُوه عَلَّافَةْ سَمِّيها صَفْصَافةْ.. سَمِّيها  قَفقَافةْ.. سَمِّيها قَلةّ صْبرنَا… سَميها الحكْرةْ اللِّي بيها تكسَرنا ومزَالْ ولاَّفَة 2 هاذِيني هاذيني نمشِي… غِير نَمشِي شَادْ لَونَاسَة بقلبْ حزينْ حتَّى نلقَى جبَّارْ لخْواطرْ نتْرَجَّاه السَّلامةْ والسَّلامة يا مُولانا السَّلامَة.. 3 هاذيني هاذيني ... أكمل القراءة »

فوبيا الحرير /بقلم : الأديبة اللبنانية رغد أحمد

كمهزوم بعد الحرب بين السراب و الصدى نسيان يعقد آخر خيط حنين في أقصى ضوء كثيف ذاكرة الندى صبار مصاب بالسنابل و الشموس ترتشف عزلة المرايا المستحيلة المرايا المضاءة ليلا بجروح العشاق لليل ساقين طويلتين تصل إلى ظهر ظل مسكون بالحمى و إحتراق بلا نار قلبه الهائم بين المتن و نايات التأويل يسكب عطره غيمة على شفتي اللهفة دموعه لامعة ... أكمل القراءة »

لا أحد ينام في سرير جلجامش / بقلم: بن يونس ماجن

لا تهمني حرائق غابات كاليفورنيا الموسمية ولا فياضانات نهر المسيسيبي أومخلفات الأعاصير بألقاب أنثوية ليست لي قدرة على اسكات هدير الدبابات ولا نعيق الجرافات لانقاذ زيتونة أو شيخ هرم سيان عندي ان مشيت فوق الجمر أم فوق الماء فأنا لا أرى غيرأكوام القمامة كأنها كائنات متشردة في مغارات الزمن هكذا أمتطي صهوة حواسي الطائشة وأعيد ترتيب قوانين الجاذبية وأتفادى السقوط ... أكمل القراءة »

شتاء على طول الوريد / بقلم : الأديبة اللبنانية رغد أحمد

كقبلة خاوية منك كشتاء بليت ذاكرته يلفني الليل يعبث بصورتك النائمة في ملامح الضوء صوتك الراكض من الدخان إلى عيني يصنع زحاما في العالم عيناك اللتان تشبهان الحرب تمزقان ظلال المرايا صوت الماء في قاع النهر يبدد وحدتي يطرق باب الصباح يسأل الورد عن أوجاعه يسأل القصيدة اين ضيعت أجنحتها يسأل الطريق عن طفولتنا يسأل عن أسمائنا و كيف أكون ... أكمل القراءة »