أخبار عاجلة

نصوص

ثَبَاتٌ مُرْتَبِكٌ / بقلم : كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي / العِراقُ _ بَغْدادُ

أَوَترحلينَ !؟ وأناملي المتشبثةُ بأطرافِ ثوبكِ ملأى بالحنينِ ، أتتبعُ آثارَ قطراتِ الندى المضمخة بالصقيعِ أقتفي مواطئَ أقدامِ الشمسِ أركنُ لهزيمِ الريحِ أصرخُ والصدى يتردّدُ في الأعماقِ ولهُ نشيجٌ كورقةٍ تشرينيةٍ أنا معلق بأغصانِ الماضي أرمقُ صفحات انطوتْ كموجٍ مسرع الخطواتِ لا أدري متى يحلّ المشهدُ الأخيرُ من فصولِ الذكرياتِ لذا سأرحلُ مع رمالِ الشوقِ محتسياً لهيبَ الهجرِ أبحثُ في ... أكمل القراءة »

رَشْحُ الصَّبَا / بقلم: د. منير موسى

  فَضَاءٌ رَحِيبٌ. وَهَلْ نَمْلِكُ صُدُورًا وَبَصِيرَةً، قَيْدَ أُنْمُلَةٍ، مِنْ رَحَابَتِهِ؟ وَهُوَ الْفَضْفَاضُ الَّذِي يَرْفُلُ بِسِحْرِ الْكَوْنِ. فِيهِ النُّجُومُ وَالْمَجَرَّاتُ اللّأْلَاءَةُ اللُّؤْلُؤِيَّةُ. هُوَذَا تَسْطُعُ فِيهِ الْغَزَالَةُ السَّارِحَةُ فِي السُّدُمِ اللَّانِهَائِيَّةِ. هِيَ ذُكَاءُ الَّتِي تُرْسِلُ شُعَاعَاتِهَا الْعَسْجَدِيَّةَ الْبَلُّورِيَّةَ عَلَى الطَّبِيعَةِ الْفَتَّانَةِ بِمَا فِيهَا مِنْ جِبَالِ الْوُرُودِ، وَأَنْهَارِ اللَّقَالِقِ، وَسُفُوحِ الزَّرَاعِيِّ، وَبَسَاتِينِ الْهَزَارَاتِ وَالْعَنَادِلِ، وَكُرُومِ الرَّقَاطِيِّ، وَبُحَيْرَاتِ الْبَجَعَاتِ، وَبِحَارِ النَّوَارِسِ وَالْبَطَارِيقِ. هَكَذَا ... أكمل القراءة »

غزالي الصغير يشكو العَضَّات الثعلبيَّـة / بقلم : جوانا إحسان أبلحد

مِنْ قديمي المُخَـلَّـل بجَـرَّةِ التجريب : غزالي الصغير يشكو العَضَّات الثعلبيَّـة / جوانا إحسان أبلحد : كيفَ تورَّطَ غزالي مَعَ ثعلبهِ ..؟! ليتني أذكُر لو الذكرى نافعة ليتني أدري لو الدراية شافعة كيفَ لعينِ الغزالِ الوسيعة لم تلمحَ الشامة المُسرطنة على أنفِ القضية ؟ يا مُرَّ السؤال بساعةٍ تـوَّاقةٍ لِحَلْوَى الجوابِ السديدِ..! غزالي رُؤايَ ، حفيداتُ القطنِ يَسْتحِمْنَ في بُحَيْرَةٍ ... أكمل القراءة »

ومضة دافئة / بقلم : عدلة شدّاد خشيبون / قانا – الجليل

  لا تسافري قبل أن تسافري،ومعنى الكلام، سافري بأمان ، سافري بسلام، فمهما كنتِ ..فقد مضى ما كنتِ،جواز سفرك حاضر ..والحقيبة لن تخضع للتفتيش.والمناقصة في ميدان السّباق ..ربح للخسارة…. لا تاريخ للميلاد،لا تتعثّروا برزنامتكم، هو الميلاد يا أبي ، تاريخ يبحث عن ارقام جوفاء، وملاحظات بلهاء عن سنين غابرات. في وطن روحي،حتّى البرد يعاتب الرّيح ،والشّمس تحترق بكبريائها ويلوذ الحنين ... أكمل القراءة »

لم أر انعكاسي على المرآة ولامرة / بقلم : حواء فاعور

لم أر انعكاسي على المرآة ولامرة لذلك كرهت الوقوف أمامها دائما .. كدمية محطمة ،كانت عيناي دائما إلى الداخل حيث المرأة التي تشبهني .. المرأة التي عاشت في زمن سابق ، والتي أنا هي الآن المندفعة للتعبير عن مشاعرها تجاه الأشخاص والأشياء بشكل واضح، لا يناسب هذا العالم على الإطلاق.. هذه الروح الممزقة الواصلة من الماضي الى جسدي ، كانت ... أكمل القراءة »

على صهوةِ ( المطعم التركيّ )* يستيقظُ الفجر / بقلم : كريم عبدالله بغداد – العراق

( تعنّْكَشَ ) فتيتنا قبلتهم الشمسَ تُنيرُ بهجتها سماءَ دجلة الغاصّ بـ جثثِ الحزنِ الطويل يسحبونَ آثارهُ يحرّرونَ ( شارع السعدون )* مِنْ رمادِ اليباب المتراكمَ كـ نفاياتِ السلاسلَ تراصفتْ حزّتْ حماسةَ معاصمنا أشتبكوا معَ الهموم الغليظةِ الوعود الفارغة هرستْ أحلامهم فـ إزدادتْ فتوّتهم عناداً لا تحدّها ( ساحة ُ التحرير )* شبَّ هشيماً بينَ المدن يحطّمُ معابدَ الزعماء أيقضتْ ... أكمل القراءة »

مسكةُ عقلٍ في همسِ الجنون / بقلم : كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي /العِراقُ _ بَغْدادُ

الريحُ تعصفُ بالنوارس تسلبُها زغبَ البراءةِ في عتمةِ الدروبِ وأسماكُ الزينةِ تبلعُ الطُعمَ المعتّقَ منذُ ألفٍ ونيف ، ليستْ تلكَ القرابينُ في نسختها الأخيرة إنّها رِحْلةٌ بلا مسافر بينما حوت الشرِّ في ترقّبٍ وانتظار يتوارى خلفَ متاريسِ التجاهلِ والإهمالِ يقتفي هُنا وهناكَ فاغراً فاهُ يبتلعُ خلسةً ما تناهى لهُ يحفظُ سرّ الموتِ في عينهِ الوقحة يستعجلُ الغرق ، وهناكَ مَنْ ... أكمل القراءة »

كلابُ الجيران الأليفةِ الغدر / بقلم : كريم عبدالله / بغداد – العراق

مسعورةُ البنادق متخمة ٌ رصاصاتُ أنيابها منشار ٌ أعمى نشرتْ أحلامنا على حبالِ الخيانةِ ذئابُ الوطنِ المنكوب بـ غزواتها فتكتْ تنهشُ مواسمَ نيسان الأجرد أزهارهُ شوّهتْ عطرها مؤامرات جيران السوء عناكبُ رقطاءَ نسجت الخراب في نفوسها المظلمة لا ترى إلاّ قُبحها تبذرهُ هنا وهناك بينَ قطيعٍ أدمنَ الأفيون ( سكارى وما هم بـ سكارى )* أنهكتْ عقولهم ( أفكارٌ متطايرة ... أكمل القراءة »

دوّامةُ الجمرِ والصقيع/ بقلم : كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي / العِراقُ _ بَغْدادُ

لا زالتْ رياحُ المواسمِ تخترقها الريحُ السمومُ ولا زلتِ بعنادكِ المعهودِ تتلوّينَ مع كفِّ الريحِ _ رغم شدّة أعاصيرها وتبدل رياحها _ تغلبينَها بتقلّبِ مزاجكِ فأنتِ كما الشتاء ساكِنَة وفي أَغْوارِكم تتنقلُ الفصولُ ، فَلَطالما ناديتُ عليكِ في الليلِ والزمهريرِ والهمِّ والحرمانِ والهجيرِ وما مِنْ مجيب !! فقدْ جرّدنا الشتاءُ من زهورِ الفرحِ ، وعَصَفَ بمشاعر جميلة في مهاوي الريحِ ... أكمل القراءة »

رساله الى رفيقه / بقلم: أحمد محمود دحبور

سلام لكِ… وسلام عليكِ …. من أول بريق حب الى دخولها في كهف اغلقتيه حباً واحتراماً لقلبكِ من دخل قلبي يوما إستقر في عمقه فكيف برحلة صيفيه حين تهب رياح الشتاء حنينا ما زلتِ الحاضرة الغائبه ,,, أمّر عليكِ بين فينة واخرى بين الهنا والهناك أطمئن على صحه حرفك بعد إغتيال الربيع عشتكِ قلباً وفياً وحملت وجعكِ الى عمق ذاكرتي ... أكمل القراءة »

يوميّات تشرينيّة ٌ مِنْ ساحةِ التحرير/ بقلم : كريم عبدالله بغداد – العراق

خيولُ ( جواد سليم )* الجامحة يا جواد ( سليم )* أنجبتْ محنتنا أشبالاً تضحكُ على الموت أطعمت ( المطعم التركيّ )* حُلّة َ المجدِ سقوهُ دماءً نفضتْ عنهُ إهمالَ السنين بـ الـ ( تُكْ تُكْ )* حملوا الضياءَ يُنيرُ وجهَ بغداد الحزين يتراقصُ في ليلِ دجلة يُسيّلُ همجيّةَ البنادقِ الملثّمة علّها تقنصُ فُتاتَ أهازيج التحرير غريبة ٌ بلا هويّةٍ ... أكمل القراءة »

عميقة هذه البئر / بقلم : حواء فاعور

عميقة هذه البئر وأنا عمياء ، في كاحلي دائرة حمراء تنقط خط دوراني .. المارد ضخم جدا .. يتعقبني جائعا، لجسدي الأشقر لغيمة روحي .. هذا العتم بعيد جدا عن الازرق في سماءك .. اسمع قطرات ماء تثقب رأسي وأشم رائحة الرطوبة .. هذه البئر عميقة وضيقة ومبلولة .. بالدمع ..بالدم ..بالهشيم ..بقطع روحي ..بأطرافي القصيرة والباردة والمخدرة ايضا .. ... أكمل القراءة »