أخبار عاجلة

نصوص

سجين قبل المحاكمة / بقلم : زيني عبد العزيز

تخفق اللواعج في حكاية حبكت سطورها بأكداس المظالم والشتات وبين أعماق دهاليز الألم ، وبقلم ينجرف بصراخ قطرات حبره سطور اليأس والضياع ، على سجين جريح يرفل في السلاسل بألم متوهج ، سجين كان يبحث ويصارع من اجل التغيير ، لم يجده ولكن انجلى وراءه ، ليجد ذاته في مقتل من جسده وكسر روحه داخل احد الكهوف المظلمة ، كهف ... أكمل القراءة »

إعْتِرافاتٌ صَامِتَةٌ / بقلم : كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي / العِراقُ _ بَغْدادُ

والتقينا بعدَ لأيٍ وبعدما كُنّا نتأسّى بوَجَعِ الكلمات ونحسبُها سلواناً لنا في سَفَر الأَشواقِ فيتجسدُ الشَجَنُ في دفتر الأشجان وتنحني السطورُ حزينة كسيرة  مدادها الدموع ، نَديمُنا قصاصاتُ أَلَمٍ وآهاتُ سَمَرٍ تَشُقّ سكونَ الليالي وأوتار حزينةٌ تضربُ على وتينِ القلبِ وتزيدهُ لذعاً حرقةُ الشموعِ فنطعمُها حروفاً جائعات تشتهي لثمةَ السطورِ ، ولأنّها مكتوبة بالدمعِ فهي تُقْرأُ مبللةٌ بالوجعِ وعلى سطورها ... أكمل القراءة »

قليلة هي الحياة / بقلم : منتهى فردوس

قليلة هي الحياة وكثير لهاثنا. العمر قصير وقامتي أحلامي طويلة. سفينة العمر فقدت حمولتها وحيدة إلا من الرحلة. لم أصدق الريح مع هذا تركت له الشراع. لم يكن منطق بل رقصة قلم يرسم قوس او ربما دائرة؟ نجوم تلك أم خدعة ضوء ودمع! لكم كل تلك الأرض ولي حصة في خاطرة الطريق سماء زرقاء كذبة مفتعلة قبل المطر هل هذا ... أكمل القراءة »

أتودد / بقلم حنين خالد

أتودد.. وأفرد منديلي للريح جسدي للآه قلبي لك نايات وطبول  تأخذ ذاتي من حافة إنساني للمعلوم وللمجهول ومكاني يذبل كالزهرة ماتت وأنا يا وطني أنت ومرادي أنت أضمك طفلي لتنشد أنثاي ( الله الله … قلبي ما أوصد حجرته جناتي صحراء قيض رمل وعراء فاستوقفني علّي أدرك أو أعرف ) أكمل القراءة »

وَسقط اللحن / بقلم : الأديب أحمد دحبور

وَسقط اللحن الشجي من وتري وتعاظم بالروح صراخ قَرحي أيا قافيتي ايا قافيتي هاجري يَدي واسكني فوق رفات وطني  وحطمي جَذوة الجرح وَسَقمي ايا قافيتي هَذاني الشوق وأستفحل الكَمدي وهاجر التغريد اغصان شجري هَلمي لبعض ما تبقى وَسَابقي طرف خيط ولو قليل أملي ولا تطرزي منديل أمي بدمعي ان الحزن غارق بِمقلي آيا قافيتي اغِرفي من قدري بعض حلمي وانثري ... أكمل القراءة »

استحم بماء التوبة / بقلم : رنيم أبو خضير

استحم بماء التوبة ماء الخلاص انا سيدة ضحية الطريق الخاطئ وليمة الحياة الظالمة التي لا تشبع من تذوق طعم الحريق بي بلا قدر بلا بيت ولا سماء حياتي تشبه نهاية الطريق ولا ضوء يشع فيها كشجرة خبيثة في ارض رجل طيب كنت لأمي مسكن الأحزان الكره صابون جيد استحم فيه ليشفي جسد تلسعه نار الشوق لحب لا يعرف الندم لكي ... أكمل القراءة »

نصوص قصيرة ( هايكو ) / بقلم : صباح محمد ( ندى الزهر )

خندق حول جذع شجرة تتحلق نحلات … نبات القريص يحك العامل لسعات لسان زوجته الطويل … أسرع من حطاب يقطع جذع الشجرة قندس عجوز … أوراق قديمة يقلق حفيف الأشجار أشخاص الرواية … مكتبة باذخة القراء المميزون ذرات الغبار … شمعة يُحضر ظلها الطويل طيفك … مرآة ينال مني غصن ناتئ … للتو يورق غصن ظننته يابس … عجبا أتتألم ... أكمل القراءة »

أعلنها الآن وأقول / بقلم : احمد عبد الحميد

: لوكانت الحكمة لا تزال نافعة . مادام هناك أمل فثمة ملكوت آت . هواء البحر ملحي مطهر والموج صباح أربعاء ثمل كحبات العنب تومض ثم تنطفئ ببطء . تسكرني رائحة اليود خفيفا مشاعا تسكرنى رائحة جسدك يستند بخفة الي جسدي غضا ودافئا كأن الله يسكن فيه . لا ادري ماذا أفعل ولا ماذا تفعلين انا طفل الجنات مفتحة الابواب ... أكمل القراءة »

تذوب الأرض ولا يذوب الثلج / بقلم : عدنان شيخموس

  1.  تفاحة نائمة على خد النهر تأبى الموت وسط كائنات تتقمص البشر   2.  شجرة جريحة تبحث عن منديل ممزق في سجل الآلهة يبكي البئر بكامل طوله وعمقه تحت مرمى رياح عاتية صفراء   3.  تكية عالية مكسوة بالأعشاب الأليفة تفرش صدرها كل مائة عام وليمة لقوافل العاصفة   4.  فراشات الأمس تزغرد عاشقة لفهرس نائم وترحل على كتف ... أكمل القراءة »

استلاب / بقلم : عبدالغني المخلافي / اليمن

أتذكر مساءاتي الرمضانية والتفافي معك حول مائدة الإفطار * على أرض الوطن قد يتأجل لقائي بك * بصيصي الذي أهتدي به إليكِ اختفى * في ليلة القدر لو تنطبق السماء على الأرض * وكأنني لست أنا .. من الذي سلبني رأسي ومنحني هذه الجمجمة المكبلة ؟             أكمل القراءة »

خارج التصنيف/ بقلم : الأديبة صباح محمد ( زهر الندى)

أنا وأنت حكايات متعددة المواهب ناضج موسم الفول … قربان يؤنس العصفور الصريع وحدة فزاعة … فلنجرب الآن لقاء ملفتا للطبيعة هدهد بملكة الزهور …. تثور الرغبة فينا مع عواصف الصيف للخروج عن المألوف … لك كل حبي سيل العرم الكبير كيف بعثرت الشعوب؟ #خارج التصنيف   أفق رحب الآن؛ يسافر بين أضلع المسافات قطار سريع! .. حمامتان ترممان بقاياهما ... أكمل القراءة »