الإسكندرية/ بقلم الشاعر المصري سعيد سرور

الإسكندرية
أنت هنا وجبال السحب الثلجية مبعثرة فوق الجفون الساكنة تمتص اللون الأزرق
تقذف عيناي بأشعة وفيهما تتكسر
و في صخب أمواجك
قلبي أبحر نحوك
عائد عائد عائد

أنت هنا تنصتين للخلود وعزف ملكات البحر بيض الشعر بض الثغر
وفيهن راقصات يلثمهن الصخر
الحاضن نشوان
قرابين للنحر وأنا بوصلك شاهد شاهد شاهد

أنت هنا فوق الربوة وحصوة صماء
في يدك تبكي فراق الأصدقاء
والطحلب الأخضر يختال
ويضحك ضحكات بلهاء
يغار من مغازلتك للماء

وأنا أركع لربك ساجد ساجد ساجد

أنت هنا بالدثر الوردية تتوشحين بشمسك الذهبية خلف الحجب الخمرية
و شعرك الفاحم الناعم على المحبة تدلى
وبالوشاح المرصع بالنجوم جمالك تجلى
وأنا تغمرني النشوة فأمسي لهبا باردا بقربك
شارد شارد شارد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: