أخبار عاجلة
الرئيسية / أقلام واعدة / سجين / بقلم: أسامة أماني

سجين / بقلم: أسامة أماني

أنتظر لقاءك كما لو أني سجين يبتغي حريته، وفيك أشاهد السماء واﻷزهار خلف القضبان.. ما أكتبك هنا هو نحت عبر الجدران الباردة التي أصبحت ملطخة بكتابات يصعب على المرء حلها، أعتقد أن كل سجين هنا يزاحمني في النحت، يسرد هو اﻷخر قصته المختلفة عني.. تخيلي لو باح الجدار بعمق رموزه إلى القاضي الذي لبس ثوبه “القدر”.. ، ربما سيتراجع عن كل حكم آل دون وضع اﻹنسان في مكانه الطبيعي، آنذاك سيذهب السجناء المظلومين إلى حال سببلهم، فهذا سيحمل طفله الذي أتم شهره التاسع مقبلاً رأس زوجته، وآخر سيكمل دراسته في الجامعة.. وأنا سأعانقك وأمارس حريتي على جسدك بارتياح.

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) عام 1965 شارك في تنظيم وأدارة عدد من المهرجانات والفعاليات الثقافية ، صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي . ومن اعماله المحطوطة : مع سما في أميسا ( رحلة إلى عينيها ) سرد وبكت لونا ( سرد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: