أجهز نية أخرى/ شعر الشاعرة ميساء محمود العباس

أجهز نية أخرى …
فمن بعدك يموت النهر …
ويأوي الشلال إلى جحره …
أما من تسوية تروض النغمة الهاربة ….
أو وتر يريق القرار بالجواب على وحي الكورد ….
لكنك فضلت البيات الذي يراودني حين انهيار السد ….
هدير موجتين ذات الجنب ….
عيناك في عيني موجعة ….
من أنا دونك سوى .. سيرة حب …….
.
على الرحب والعشق كانت غيماتنا ..
ياأنت من قبس الألحان ..
أترنح على هودج عينيك …
أقترح أثما محللا ..
لأتولى زمام فورتك ..
وتحمل عني نازيتي ..
فلاتمر بسجادة النزول ..
هناك مواقيت للنجاة ..
خاطر بنصف الدن ..
واستر طغياني المدلل .
فالمدن .. مرايا تعبث عماء بحمرة الورد ..
.
شكوتك .. البياض كثبان تصفع هجرتي بخمرتك …
وأمي علمتني ألا أخون الطبيعة ..
واختلفنا حول بدء البدء ..
وكانت التفاحة أول الناشئين وآخر العابرين ….
ياويح نوم تلبد من طوفان الأرق …
يتمدد الجسد كلوح ثلج ..
يسيح .. يسيل ..فضائح حكايات موؤدة ..
اقتطعها الضوء الكاذب ..
وأطلق تصريحه مابعد العيد ..
لوحات ثلج عارية عن العشق !!

كم أناديكَ وفي شعري ..
في شعري شجون ودعاء ..

 

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: