أمَّا بَـعْــدُ/ شعر الشاعر إبراهيم عواوده

أمَّا بَـعْــدُ

أَبْـدأُ بِـاسْـمِ اللهِ
وأَحْـمَـدُهُ سُـبْـحانَـهُ كُـلَّ الحَمْـدِ
على نِـعَـمٍ فـوقَ الإحصـاءِ،
وفـوقَ الـعَــدِّ
وآخِـرُهـا أنِّـي قـابَـلْـتُــكِ،
أمَّا بَـعْــدْ

أمَّا بَـعْــدُ،
فلا حاجـةَ لـي
يـا سَـيِّـدَتـي
مِـنْ بَـعْـدِ مجيئـكِ
لا بـالـلَّــوْزِ،
ولا بـالـفُــلِّ،
ولا بـالــوَرْدْ،
أمَّا بَـعْــدْ

أمَّا بَـعْــدُ،
فيكفيني أنَّـكِ قـد جِئْتِ
فكنتِ الـرَّوضَ،
وكنتِ الأرضَ،
وكنتِ سـمائـيَ،
كُـلَّ رجـائـيَ،
كنتِ الـوعـدْ،
أمَّا بَـعْــدْ

فالحمـدُ لـه أَنْ قـد سـوَّاكِ،
وقـدَّرَ لـي قلبـاً يهـواكِ،
جديـراً بجنـائـنِ حبِّـكِ،
يتقلَّبُ فيهـا مَـعَ قَلبِـكِ،
مـا بينَ عيـونِ الخمـرةِ والشَّـهدْ،
أمَّا بَـعْــدْ

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: