أنثـارٌ من ذَهَـبْ/ شعر جوأبي الحسن \ لبنان

 سَدائلُ الشعر المُذَّهبِ تكسو الجِيدا
ومِثلُها فـي التكوين أبدا ما أُعيدا
إنهـا البـدرُ يتنقلُ بسوادِ الهَجعَةِ
أم نيزكٌ لامسَ دُنى التُرابِ وَليدا
حكايةُ أزمـانٍ لهـا مَبسمٌ يتفتَّقُ
بالحُسنِ ومنه طفرا الخَدُ الرَغيدا
حسناءُ لـم تُوصفُ شعـرا ولا
الشعراءُ الأمهارُ وَصفتْ الجِيدا
إنْ بهبوب الخمرةِ وإنتشاءُ الفكر
أو بالموهبةِ الصاخبةِ ولن أُحيدا
عن الرقةِ لامَستْ العَليلا..يا 
مَركنَ العفافِ طَفِحَ عشقا الوريدا
الشاعر جو أبي الحسِن

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: