إخوة الروح / بقلم :عمار احمد الضبياني

إخوة الروح يرحلون تِباعا
والجراحُ التي … تزيدُ اتساعا

للردى هجمةٌ إذا ما استكانت
تتلوى لتصطفيهم .. قلاعا

كيف نرجو من الحياة أمانا”؟
ويد الموت لا تريد امتناعا

كل يوم تصيد منا عزيزا”
وتصحي مع الشجون صراعا

كل يوم لنا به صوت ناع
ينزع الأمن والهدوء انتزاعا

كلما قلت للحياة .. استمري
خرق اليأس ثوبها والشراعا

وجرى الحزن مثل ريح بوادٍ
لم تذر فيه للأماني متاعا .

 

عن جودي أتاسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: