اتركوا الاجراس/ شعر عادل جميل الزعبي

اتركوا الاجراس حيث الريح
لارقص رقصة المجنون
واكتب سيرتي الذاتية
ذات حزن
فاض من جرح الكلام
واترك كاسي الاولى
على عطش
بلا اسماء
احكم قبضة الماضي
وارشوا شخوص تاريخي
لينساني

على وتر
على هدب
اهز انامل العتب
وابكي علني القى
قليلي
وسفر غياب مقتضب

أفض بكارة الحلم
وارمي ما تناقله
عصافيري
على هلع
حبوب القلب
واخبو مثل قنديل
بوجه الريح

انا
فرشاة اسناني
ومحفظتي
واوراق تمزقها يد الفدر
وبعض الماء
لا اكثر

خالية اناملي
تركت الحبر يغسلها
واهملها
لتخفض سقف كاهلها
وتنساني

ساهدم بعض اوثاني
واشرب من مناهلها
متاهاتي

كاني لم اكن معها
ولم احفظ
منابعها
فشح الومض
واحترقت مشاعلها

ساتلوا بعض ما حفظت
وامحوا بعض ما كتبت
لكي انسى
وتنساني

قليلي ليس يسألني
وبالاصفاد قيدني
فما عادت تفاصيلي
تدل علي
بل اضحت
تغل يدي
فترديني

حروفي
غافلت قلمي
وعاثت بي
واضحت مثل جلاد
تهتك عرض قافيتي
تقتلني
لتحييني

اديري الكاس يا صهباء
وانتعفي
وردي الدين
لا دنياي ترضى بي
ولا دين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: