الهـوى غَـرِبُ/ شعر الشاعر اللبناني جو أبي الحسن

شريدٌ في الحبِّ لما التعَبُ

 أشواقا رميتُ فيها العتب

غفا بين قضبـان الأضلع

قمرٌ أخفت أنوارَهُ القطُب

 لا تسألْ عَنه لِـمَ جافى

 أخفَتْ حقيقَةَ حبِّهِ الهُدُب

 عسا العتـمُ وإفتقدَ القلبُ

أخفى ثغرَ الشهدِ الغيهب

وعندَ العصر لِـمَ الشوقُ

يُضنـي ولا يَنثَني المِخلَب

 وكيف الحبُّ يُـداوَى إنْ

 كان عُذريٌ والدَمعُ السَكِب

 لا يرويَ الغليلَ كيف له

سكينـةً لا يُنالَ المأرَب

إن لم يَحِملِ الغسَقُ مَنْ

 أحِبُّ فكيف يحلوالمغرب

جو أبي الحسِن

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: