حولَ موقدِ العتـمِ/ شعر الشاعر اللبناني  جو أبي الحسن

تَلملَمتْ خُمورُ المَوائدِ والأّشْعُرُ
قد سَالَ فَجرُ الأفُقِ والليلُ مُنكَدِر
ضَوابطٌ في سَرابِ الوجودِ تُحلِّقُ
مّنْ شَتَّتَ الدَياجرَ في الوَجْدِ يَقتَدِر
عَوالِـمُ الليلِ تَلتَحِفُ مَيْلاً آخَرَ
ضِياءٌ خلفَ الهِضابِ بالنور يَنفَجِر
أفَنَاءٌ لكـونٍ تقلَّبَ بينَ الأزمانِ
أدهُرا ويَصحو بظِلِّ اللـهِ يَستَتِر
هَبَّتْ الأجفانُ تَحتَشِمُ بَعدَ عُريها
تَحتَ خَوافي العَتم والذكرى تَنحَفِر
حول رَمَدِ الضِرامِ وعَوالي الشُهبِ
في أبعادٍ كريحِ على البـالِ يَخطِر
قَـدَّ النهارُ بالذروة فَجَعَهُ العَصرُ
وعُبابُ المَغيبِ فـي السَمَر تُبَشِّر

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: