حِبرُ الوريد / شعر : رويدا الرفاعي

 نقشتُ خُطوطَهُ

فوق الجبين

 بماء العين..وحبر الوريد

 رسَمته ..حلماً وضيئاً

رسَمته فرحاً مضيئا

بريشة القلب ..رفةُ قلبٍ

 وتنهيدةُ طيرٍ

على أكنانها

شراعُ نجاةٍ ..

بزرقةِ الماء على أمواجه

وشاطئ مرسى على شريانه

 وبحبرِ دمي ؟؟

 وثّقتُ عَهدي

 نسجتُ له الأشواق شوقا

ونذرتُ له العمرَ عمراً

 وتَوالت الطعناتُ !!!!

دهرااا وعهدا

 وتهتكتِ الوعودُ ؟؟

 مِزقاً وإِرَبَا

وأيقنتُ بعدها أَنْ !!!

كُنْتَ حُلُماً ..

ومُجْرِمُ الدَمِ..قد كان أمساً

 سَفّاكُ دَمٍ .. خَنّاقُ مِحْجَرْ

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: