زوربا/شعر الشاعر عبد الرحيم جداية

عرفتك
حين رقصت على رموش الموت
عرفتك
تهزأ من الموت في طريقك للعبادة
لا تنكر زوربا الذي يعيش بداخلك
قلها فلن نعيش مرتين
لن تحلم مرتين
هل تسقط مرتين
أم تعلو على أكتافنا
مرة للحياة
وثانية تؤثث الأرض للمات

عرفتك
فاخلع ما شئت من الشهور عن كتف الحياة
اخلع ما شئت من قناديل المساء
اخلع نعليك كي تمارس الرقص على كف بنفسجة تشتهيك
لا تشتهي
ما فر من يديك عاريا
فالشهوة عارمة كصدر أنثى لم تنكر الحنين
حين مالت بشعرها صوب قلبك المنكسر
لا قلب لك
عرفتك
حين خلعت ضلوعك عن عش من الوله
عرفتك
حين احتسيت ما تبقى من رضاب
عرفتك الخوف
والشوق
والليل المرائي
والعذاب
عرفتك
كلما اشتعل الكأس
يعزف أغنية للرقص
فاكسر صحونك معلنا صحوة الآثمين
هو أنت حين تكون وجعي
لا ماء أنفقه للسحاب
لا أرض تسجد تحت نعليك كلما مد الظل نفسه
لست سواك إن تمايل الخصر شقيا بين يديك
أعرني ما شئت من الحزن
ليلكة
قمرا مسجى
نايا تعرفه الثقوب
عودا تقطعت أوصاله في عناق حميم
أعرني عينيك كي أراني
عرفتك
ما أرخى السكر عنانه في دمي
فاطلق الصوت ذئبا كسيرا يناجي فمي
لست ما انت عليه من الشهوة والمجون
زورررربا
رفيقي الذي ضيع الشوق في السجون
فلست أنا
بل انت من تكون من سهوي
ومن ليلي
من فرصة سانحة للعناق
أو لا تكون
أعرني
حذاءك
رقصتك الأخيرة
نظرة عينيك
شهوتك
لذة الخمر
وقليلا
من النوم في الجفون
عرفتك الآن
لست وحدك في ضجيج العمر تصرخ
كل هاتيك الشظايا
مومسات
إن رقصن في سكون

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: