سبتمبر 20, 2016

عينااكِ/ شعر عبد السلام حسين المحمدي

عيناكِ فيهنَّ الكـواكب سافرتْ
والبحر أبحـرَ غارقـــاَ ظمآنــــا

في أيِّ عيـنٍ يا حبيبة ألتـقـي
شــطآنهنَّ توالـــدتْ شطآنــا

شــتّــان ما بين الثريــا والثرى
أو بين عينـك والمها شـتّــانــا

ياروضةً تهب الرياض عبيقهـــا
وتصوغهــا ببراعـــــةٍ ألوانـــــا

لا لن تحيط قصيدتي غزلا بها
فجعلتهـا لقـصيدتــي عنـوانـا

وأسير في دنيا السراب مكبَّلاً
حتى ظننـتُ بريـقـهُ بسـتانــا

ولأجلها تأتي الحروف طريـــةً
وتفيض في همس اللقا ألحانا

بصماتهـــــا بعثتْ إليَّ أنامـلا
وكفوفهـــا قـد أنبتتْ ريحانــا

لبهائهـا فقـد الحليم صوابــه
وطلوعهـــا قد أرهب الرهبانـا

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: