في الأغنيةِ آخرُ ما ضاع مني/ شعر مظهر عاصف

في الأغنيةِ آخرُ ما ضاع مني
شفتاكِ حين تعزفني من بعيد
نهداك حين يتدليان على صدر قصيدتي
سُمرتك حين تصبغُ ذاكرتي باللذة
وفيها همسُك الليلي: أن اقترب
وابتعد
كن هنا
تعال من هنا
وأولُ غنجةٍ خدَّرت قلقَ الحياء

في الأغنية أولُّ موعد بيننا
أول طاولةٍ
وفنجاني قهوة
أول اكتشافي لك
أول احتراقي على عينيك كدمعة عاجلة
انتحارُ الماضي وما يحمله من ذكريات
نفوقُ الليالي السابقة
والمغامرات السابقة
والشفاه الثائرة

في الأغنية
أول الأحاديث
والرعشة
والفضول
قلق اللحظة إذ تتدفق فجأة
تتوقف فجأة
أكتشفك
أكتشف المسامات الصغيرة
الآهات المدفونة
البيانو تحت جلدك
العود من بين أصابعك
الطبل في حنايا قلبك
أكتشفك
أستلذ بالعتمة بين نورك
بالنور بين عتمتك
بالعطر النسائي أسفل رقبتك
بدوران خصرك
التفافِ فخذيك
أكتشفك كقطة تخرمش القصيدة
وتعبث بشعري حين تتثاءب
وفي الأغنية
فيها فقط
أسمح للصوت بالرحيل
للنغم بالرحيل
للآلات الموسيقية
للنوتة
للجمهور
للمسرح
للأغنية بالرحيل
لنغني معًا ……

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: