الوهم الدافئ/ بقلم العربي الحميدي / المغرب

هي الأخوة العرجاء
تتدحرج
من قابل و هابل
إلى يعقوب ويوسف
صلب واحد
وان تعددت الأرحام
أخوة تراها باسمة
والأنياب جوانب الألسن سهام
تمزق  ما حاكه الآباء
شفاه تتماوج برقص الحنان
زقزقات سرعان ما تتناثر
الغل أقفاص جنان
وبريق اعين تخاله أمان
تقول… انا…  أنا
ومن بعدي الطوفان على
صحاف تراهم مجتمعين
راسمين لوحة الإطمئنان
والأمان
توهم… هو
عيش العوالي
عالية الواد حين ينحدر الماء
نظرات لعقارب الساعة
تعد  الثوان
جمع محبة وكره
هو الوهم الدافئ
للأخوة العرجاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: