مرورُ الغريبـةِ/ شعر الشاعر اللبناني جو أبي الحسن

(اهداء  مع التحية  تحية الى الزميلة جيزيل كوسى –فريق بتحلى الحياة )

وغفلةٍ من خطأً إرتُكِبَ حطَّمتْ الفؤادا

 ولما هكذا جسدٌ إنغمر بالشهوة وتمادى

 فإنَّ الذي بان منه تكَسَّمَ تحتَهُ الحجُبُ

وعلى مشَقِ قصائبِ فاتنةٍ إعتلى وتهادى

 وأعذارُ المبسم أثَرَه جلاغمُ حُمرةٍ

إنتشرَعلى الخدودِ حياءً أمكنَ أن يتفادى

 ذاك الجمالُ القارصُ من غيبٍ أتى

 قيلَ أنهُ تاه الوجهةَ وهام الفكرُ الأبعادا

صبَّ جام دلعهِ على قلبٍ يضعفُ

 في ذهنٍ حصيفٍ حرَّك ولوجكِ الجمادا

 بالله عليكِ رحمةً لملمي أمشَاعَكِ

 تشبق الأفراسُ الأصيلة لجُمَ فمها عنادا

وما إنشلحَ من الأبناد جاور نتوءَ

أهضابٍ تقطر القهرَ تُقَطعُ فينا النُهادا

 وكأنها لا تدري مغبة الجوارح

تتركُ أفلاكَ الحيامِ إذا الجموح إنقادا

 وإن تحسّرَ شاغفا من وقفتِ ببابه

 وأنت على بُعدِ نهداتٍ تُرسلُ الإنتقادا

الى ربِّ زرع المُشتهى في الأهواء

وبمَنْ غُرِمَ حزينا أمعنَ بروية وتفادى

 مهروقَة الصبا وفي مراثي العُمر

من تحَرَقَ شوقا نفدَ الرمشُ فيه نفادا

 

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: