أخبار عاجلة
الرئيسية / رواق القصة القصيرة / النية الحسنة والأسلوب الخطأ(حكاية لين)/بقلم: أنور الخالد
النية الحسنة والأسلوب الخطأ(حكاية لين)/بقلم: أنور الخالد

النية الحسنة والأسلوب الخطأ(حكاية لين)/بقلم: أنور الخالد

إنه أول يوم  لحسام بمدرسته الجديدة .

بعد أن انتقلت عائلته حديثا إلى هذه القرية .

أراد تكوين صداقات مع زملائه ، لكن مجدا تلميذ في صفه ويقطن بجواره ، ولأنه يغار منه. أخبر التلاميذ أن  حساما سمعة سيئة .

يفر الجميع من حوله ، حذرين منه، يبتعدون عنه ولا يرغبون باللعب معه.

بعد فترة، اكتشف التلاميذ أن بعض أشيائهم تختفي تدريجيا من حقائبهم .

قال مجد :

لا بد  أن حساما هو السارق .

قالت لين :

لا يمكننا أن نتهمه دون دليل .

ذهب الجميع إلى المعلمة وأخبروها بشكهم .  اقتربت المعلمة من حسام وفتحت حقيبته، ووجدت بداخلها جميع الأشياء المسروقة، وقد ألصق بكل غرض من أغراضهم ورقة  كتب اسم صاحبها عليها.

ممحاة لين ، وقلم مجد ، ومسطرة يمان . يحني حسام رأسه خجلا ، ويتوارى من نظرات أعين المعلمة والتلاميذ .

سألته المعلمة :

حسام ، هل أنت نادم على ما قمت به ؟

ولماذا سرقت أغراض التلاميذ ؟

قال :

والدموع تنهمر من عينيه ، لقد عانيت من الوحدة وضجرت من بعد التلاميذ عني، وكنت فقط أريد أن ألفت انتباههم، حتى يقتربوا مني وأكون لهم صديقا .

لم أسرق أحدا وإنما خبأت أشياءهم ، ووضعت عليها أسماءهم كي أعيدها لاحقا إليهم .

ألقى الجميع نظره فاحصة ووجدوا أغراضهم كما هي وقد دونت أسماؤهم عليها .

قالت المعلمة :

نيتك حسنة يا حسام ولكن أسلوبك كان  خاطئا .

أتمنى  أن لا تكرر هذا الخطأ مرة أخرى، وإلا سيكون العقاب قاسيا .

الجميع على استعداد لأن يكونوا أصدقاء  لك إن أحسنت سلوكك .

أومأ حسام برأسه معتذرا من المعلمة وزملائه وقلبه ينفطر سعادة بأنه سيكون صديقا لهم .

 

 

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) عام 1965 شارك في تنظيم وأدارة عدد من المهرجانات والفعاليات الثقافية ، صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي . ومن اعماله المحطوطة : مع سما في أميسا ( رحلة إلى عينيها ) سرد وبكت لونا ( سرد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: