أخبار عاجلة
الرئيسية / رواق القصة القصيرة / حديث الزهور/ بقلم :د. ميسون حنا
حديث الزهور/ بقلم :د. ميسون حنا

حديث الزهور/ بقلم :د. ميسون حنا

 قصة للأطفال

 قالت زهرة لصديقتها : أنظري تلك الفراشة التي تتنقل بين زهرة وزهرة، أكاد أحسدها ، لو كان لي جناحان لفعلت  مثلها.

لما سمعت الفراشة كلام الزهرة حطت عليها وقالت بخيلاء: لتعلمي أيتها الزهرة أني الفراشة التي زرت حدائق السلطان ، ورأيت من الزهور ما لا عين رأت.

قالت الزهرة: وهل رأيت السلطانة ؟

قالت الفراشة: رأيتها، وسكتت، ولما رآت الفضول واللهفة بلغا أوجهما قالت: هي امرأة ذات حسن، ولكني رأيت أجمل منها .

قالت الزهرة: ومن أجمل من سلطانة البلاد التي قهرت النساء بلا استثناء ؟

قالت الفراشة : قطر الندى أجمل .

قالت الزهرة بازدراء: تلك الفتاة الفقيرة المعدمة التي تدمي الأشواك قدميها العاريتين ؟!

قالت الفراشة: ومع ذلك هي التي تزين شعرها بزهرة عابقة .

قالت الزهرة : أنا أطمح أن أزين شعر السلطانة ذاتها .

الفراشة: السلطانة لا تعبأ بك ، إنها تضع على شعرها تاجا من الذهب.

الزهرة: لكن السلطان. يحب الزهور بدليل أن حدائقه ملأى بشتى أنواع الزهور ما لا عين رأت كما قلت.

الفراشة: هو أيضا لا يهتم بالزهور وإن كانت حدائقه ملأى بأجمل الأنواع منها.

الزهرة: ولم يزرعها إذن؟

الفراشة: هو سلطان ، يفعل ما يريد.

الزهرة: ولماذا يريد هذا بالذات ؟

الفراشة: لم يرد اقتناء الزهور بالذات كما يخيل لك ولكنها الموضة، أعني هكذا هو المتعارف عليه أن يكون للسلطان حدائق جميلة تغص بأجمل الزهور والنباتات.

قالت الزهرة بتصميم: إنه يحبها إذن .

أجابت الفراشة: ما يشغله أمور جسام، وما للزهور مكان في تلك الأمور.

الزهرة: وما هي تلك الأمور ؟

الفراشة : إنه يبحث في شؤون البلاد ، وحل المشاكل لتسهيل حياة العباد.

الزهرة : مشاكل ؟!

الفراشة : وفض النزاعات بين الأمم ، وإيقاف سفك الدماء، وردع الغزاة ، وحماية الأوطان ، ومنع الحروب اتقاء الهلاك.

قالت الزهرة بعجب: دماء … وهلاك… ما هذا الذي أسمع ؟ إنه عالم بشع، كيف تحتملين مشاهدة كل هذه الأهوال؟

قالت الفراشة: لذا أعود إليكم .

الزهرة: أحمل شيء في العالم حديقتنا حيث يعم السلام، حتى أننا لا نعرف شيئا عن الويلات التي ذكرت، لم أعد أحسدك على تطوافك أيتها الفراشة .

 

****

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) عام 1965 شارك في تنظيم وأدارة عدد من المهرجانات والفعاليات الثقافية ، صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي . ومن اعماله المحطوطة : مع سما في أميسا ( رحلة إلى عينيها ) سرد وبكت لونا ( سرد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: