الرجال الحقيقون / شعر الشاعر العراقي عمر البياتي

لا ينتظرون عمرا معينا  حتى يصبحوا  رجال 
 انما تلدهم امهاتهم  رجالا 

 

الـنـخـوة بـيـه انـولـدت مـن الـجــذر
شـهدولي كـلهـم بـيها اخـوتي العرب
تـابـوتي يـفـزع مـن يـشـوف الـعـزم
بـعيونـي نار تـشوف ساعة غـضـب
افـزعـت لـمـن شـفتهـم …((( حــــلــــم )))
ضـلـيت وحـدي ويـاي سـاحـة حـرب
قـاتــلـــت عـزرائـيـل ثــــق بـــالـغـلط
بـس گلـي اصـبـر خــل اعـــد الــرگــــــــب
ضـلـيـت اعـد ويــــاه زاد الــعـــــــدد
من وجهي اثاريهم سبعهم گــــــلــــــــــــب

ضليت اعد وياه  زاد العدد
من وجهي اثاريهم  سبعهم كًلب
الرايد انتظره  بأحر من الجمر
شميت  ريحة موت كًلت  ورحب
يم بابي  من سبوع  جادر  نصب
اتحدة  واكسر بالحرب  كل  خشم
واتشاكف الطلقات جنهن رطب
حتى الشعر وياي  ما ينجرع
ذوق  القصيدة  بهاي وزن الركب
اشعنده  يمي السهل  لا يقترب
من  يومي  عاشكً للطبعهم صعب
ودلالي  جربوها   ورفكًت  الشهم
ما رافكً المهزوز والهز ذنب
بعيوني  احجب  لو ردت دنيتي
بس  نور الله العني  ما ينحجب
لتكًلي  وكًتك راح انسى المضى
الحاظر شينفع بدون النسب
تشوفون هاي الوردة  من الصبح
هيجي اني روحي  تصير وكًت الصحب
بتهوفن  بهاية  اعتزل شهرته
هم ناغة عاشكً للوطن مغترب
الغاشكً تميزه اذا  يبتسم
برويحته  ملوحة  عراق  انكتب
اشمعنى أسود بالعكًال انرسم
للاندلس يدرون رد السبب
قرزنت شفت الخبر بي ضعف
لا مو صحيح الكًالها بل كذب
عكًالي اسود وايقنت بالخبر
من شاربي اتوضه سجد واقترب
بالك تسن وياي صدكً لان
يجفيك شر شماغي لو ينكًلب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: