إحالة مدير مدرسة و8 معلمين للمحاكمة بسبب اتهامهم لزميلتهم بالفجوربجنوب مصر

آفاق  حرة

ناصر ميسر 

أحالت هيئة النيابة الإدارية، برئاسة المستشار علي رزق، اليوم الإثنين، مدير مدرسة الشهيد عبد المنعم رياض الثانوية بسوهاج و8 مدرسين للمحاكمة، ثبوت قيامهم باتهام زميلتهم بالفجور وإهانتها، وتعمد مدير المدرسة مضايقة زملائه المدرسين مسيحي الديانة.

وبينت التحقيقات في القضية رقم 184 لسنة 58 قضائية عليا، أن مدير المدرسة دأب على توجيه ألفاظ غير لائقة للعاملين بالمدرسة، تنطوي على إهانة لهم ومساس باعتبارهم، وأهان بالقول المدرسة شيرين وليم فخري بأن وجه إليها ألفاظ غير لائقة من شأنها الحط من قدرها والمساس باعتبارها.

وتبين أن المتهم كلف بعض المدرسين مسيحي الديانة بالحضور للمدرسة، يوم الأحد من كل أسبوع قبل المواعيد المقررة لحضورهم، مما حال دون ممارسة شعائرهم الدينية بالمخالفة للتعليمات.

وكشفت التحقيقات، أن باقي المتهمين ضمنوا مذكرة وقعوا عليها عبارات بذيئة تمس اعتبار زميلتهم شيرين وليم فخري، وتحط من قدرها، وتمثل سبًا لشخصها، وذلك بوصف سلوكها بالهمجية والفجور رغم كونها تتصف بحسن الخلق وطيب السمعة.

وجاء بأوراق القضية، أن اثنين من المتهمين، حصلا على توقيعات قرابة 40 موظفًا من العاملين بالمدرسة على المذكرة المشار إليها عالية والتي تتضمن سبًا لزميلتهم بقصد تقديمها لرؤسائهم بمديرية تعليم سوهاج، وأخفيا عن الموقعين على تلك المذكرة فحوى ما ورد بها من إهانة وسب لزميلتهم، انتهت التحقيقات إلى إحالة جميع المتهمين للمحاكمة.

عن ناصر ميسر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: