السيسي: التوصل إلى حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية يسهم في اعادة الاستقرار لمنطقة الشرق الأوسط

ناصر ميسر \خاص \آفاق حرة للثقافة

دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى ضرورة بذل مزيد من الجهود من أجل إحياء عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، مؤكداً على أن التوصل إلى حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية من شأنه أن يوفر واقعاً جديداً بالمنطقة ويساهم في إعادة الاستقرار إليها.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس السيسي اليوم  أنطونيو جوتيريش سكرتير عام الأمم المتحدة وذلك بحضور وزير الخارجية سامح شكري وعدد من مسؤولي الأمم المتحدة، بحسب السفير علاء يوسف المُتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية.

وأضاف السفير يوسف أن الرئيس السيسي اشار الاتصالات التي تمت بالقاهرة خلال الأيام الماضية بين الأطراف الليبية بهدف التوصل إلى تفاهمات حول الموضوعات العالقة بهدف أعادة الاستقرار إلى ليبيا، وفق موقع اخبار مصر ، الموقع الرسمي للاتحاد الإذاعة والتليفزيون.

وأوضح المتحدث الرسمي أن اللقاء تناول كذلك سُبل تعزيز التعاون بين مصر والأمم المتحدة، بالإضافة إلى مكافحة الإرهاب وكيفية الدفع قدماً بالجهود الدولية من أجل وقف تمويل التنظيمات الإرهابية وامدادها بالسلاح

وأضاف المُتحدث الرسمي أن سكرتير عام الأمم المتحدة أكد أن زيارته للقاهرة في ختام جولته بالمنطقة تأتي في إطار ما تمثله مصر من دعامة رئيسية ومحورية للأمن والاستقرار بالمنطقة ، مشيدا بكون مصر مساهماً رئيساً بقوات في عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

وأشار السكرتير العام إلى حرص الأمم المتحدة على الدفع قدماً بالعملية السياسية بين الأطراف السورية في إطار محادثات جنيف، والعمل على التوصل إلى تسوية سياسية تُنهي المعاناة الإنسانية للشعب السوري وتفسح المجال لجهود إعادة الإعمار.

كما أكد جوتيريش على ضرورة تعزيز جهود المصالحة الوطنية في العراق، فضلاً عن تطلعه لأن يشهد العام الجاري التوصل إلى تسويات سياسية في كل من اليمن وليبيا بما يتيح استعادة الاستقرار هناك، ومشيداً بشكل خاص بما تقوم به مصر من دور رئيسي وهام في إيجاد حل للمشكلة الليبية

عن ناصر ميسر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: