أكتوبر 2, 2022

أستميحك عذراً لأقسو عليك/ بقلم: عبد الحكيم الفقيه (اليمن)

يا بلاد القبائل والقمل والعسل البلدي الملوث والبردقان
أيحلو لك العيش في كنف الحرب والاحتقان؟
أما قتلتك الإصابة بالفقر واليرقان؟
الوقاية خير من الموفد الأممي وكيري ورص الجثامين في مهرجان الطوائف والشجن المذهبي البليد
الحياة أهم من الكرنفال ومن عنفوان النشيد
وحبل السلام أعز من الشهداء
وزرع البساتين أفضل من هد مدرسة يتمترس فيها الفصيل المسلح
من ورط الناس في الحرب يا بلد الجهل والساسة الأغبياء؟
وفجر باللغم بيت التسامح والحب؟
من أشعل النار في ديناميت الضغينة وارتد عن مخرجات الحوار؟
أنا أستميحك عذراً لأقسو عليك وأهجوك يا وطني
سأقول بأنك من جلب الطائرات
ومن جلب الحرس الفارسي
ومن سوف يجلب ناتو الغروب
ومن سيصير شظايا
ويأتي الغريب بزرقة عينيه
تأتي مجندة لتدير المشاة وتصرخ باللغة الأجنبية
تشرب جعتها في الظهيرة في باحة الجامع العمري الكبير

سيأتون من كل فج عميق لقهرك يا وطني
وتضحي السفارة دار الرئاسة للحاكم الأجنبي الغريب

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: