أن اللسان ليكتم

أن اللسان ليكتم
وان العيون لتدعي الإغفاءة
وان الفؤاد وحده
يضج ضجيج الآملين
ذات المشيئة مقتدر جدا
حيث ولوج الضوء
تنبعث الروح
ك مبعثها الأول
انا لا أجلس
حيث ظلي واقفاً
وان تحدثت !
لا يجرؤ على مقاطعتي
هو يريد إرضاء عقلي
فأنهُ مقرونٌ بي
لذلك لم أطالبه بالانصراف
فإن امرته لمرة واحدة
سيكون طائعا ، جدا
وهذا لا يعجبني
أخشى أن يعتاد الأمر
ويغادرني ولا يعود

 بقلم وحي العامري 

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: