الوحشة خلت بي/ بقلم : فاتن إبراهيم

الوحشة خلت بي
فتماهيت بجدران حيط….
كأنثى مشاغبة
تفيض بلون خريف
كل الطرق إليك
مثقلة بزوايا أربع
وركن فسيح
أتعثر بلاءاته…….
ونغم عتيق
يشدني إليك
في ذكرى سرقناها
من ثغر أبكم
لا يصيح….
الوحشة خلت بي
فتماهيت ضمنا
بروحك واسترقت
عمري الراكن على
شفة وجدك…..
كن لي
في هذا الزقاق
الحائر…
تعال لنتماهى
في قبلة جدارية
بتوقيع قلبين
على حائط
بزوايا أربع
وخيال مركزه
ندائي العاجل
إليك في
جدار يتقن
أسرار عاشقين….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: