زهره عمري/ بقلم أنعام عكيلة

اهز سريرها كي تنام
في حضن الوسادة
بحر احلام
تنادي برفق ودلال
اليوم عيد ميلادي
فأين امي
اين ابي
اين بلادي
،،،
تصحو من نعاس الفكره
تلعب بذات اللعبه
كأن الهة الفرح
بين يداها

وكل الحكايا تكمل الرؤيا
لغة الحواس تبلدت
عند اول دمعه
صوت روضه يناجي
اين زهرة
وانا بزاوية الغرفه
اعاند الاقدار
ومن منع الروض من الأزهار
لن اكفر بالفراق
وانما
سأناجي ربي قبل الممات
بلقاء
كي تلقي الطيور سلامها
ويكون حضن الأزهار رياضها

#انعام عكيله

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: