في زمننا/ بقلم منيرة العنزي

في زمننا هذا،،
تَشحُ مُزنُ الصدق
أتيهُ في نفسي
تَتَشققُ تُربة القلب
صُدوعُ تَصْفر
تتخللُ فراغاتها رياحُ الخداع
يكبرُ الشقُ ويكبر
فترى الجمال…خيال
والحبُ أوهام
والجسد مقبرة الحياة
و الحياة رتابة حُزن
ينتهكُها القدر
يَفضُ بِكارة الأمل
فتنزف دماء القهر
والقهرُ يَتجردُ من الرأفة
يجلدُ الكلامَ بقسوة
ليهرب من آلمهِ
لبيداء الصمت،،،،،

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: