وأعشقُ فيكَ اللهب/ بقلم أمل عقرباوي

وأعشقُ فيكَ اللهب

يا رجلاً يُثملُني بالحنين

 عندما يجيء لقلبي العاشق

 يسرقُني منّي

 ولا يُعيدني

 كأنّني ما عُدت منّي

 وصرتُ في جداول عينيكَ السجين

 … *** … *** …

أيّها المجنونُ .. العاشقُ .. الهادرُ

كسنابلَ قلبي

 الساكنُ في أرّوقتي كأنا

 منذ ألاف السنين

… *** … *** …

 ايّها الغجري

 باذخٌ في العطرِ أنتَ

 على شقوق قَلبي

ورائقٌ كالقمر كلَّ مساءٍ

على بابِ شُرفتي

 تُراودني عن نفسي كلَّ اهتمامٍ

 بنشّوةِ الأنين

… *** … *** …

 أيّها اللعّنةُ والملعون

 انتظرّني على باب شرّنقتي الليّلةَ

 وكلِّ ليّلةٍ

مُحَمَّلاَ بالسُهاد والحنين

سأطيرُ إليكَ أنثى محمّلة بالعشق

من سلاسل سريري

من قيودي

بكاملِ أنوثتي سوف آتيكَ

بكاملِ عشقي وشوّقي

بكلِّ عطوري وفساتيني الوردية

وبكلِّ أساوري الغجرية

وكلِّ خواتمي

وعقودي

سوف آتيك بخلخالي الجميل

لمّا على شفتيكَ يَدقَّ بابكَ المستحيل

 بصوته العذب الرقراق

 كماءٍ سلسبيل

 … *** … *** …

 ايّها النرجسيُّ كأنوثتي

 سيزوركَ طيّفي هذا الليل الفريد

 سيداعبُ خيالاتك بالدهشة والذهول

 ويأوي إليكَ

كأنّه شوقكَ النابضُ

بلا خوفٍ

بلا تذللٍ ولا ذلول

 … *** … *** …

 هذه الليلة

سأسدّد للقدر فاتورة شوقي

 وأتسلّلُ لنبّضِكَ الراكعُ أمامي

 وأوقظَ فيكَ طغيان مَدّي

 وحبّاً رقيقاً يقـطن جَوف الأعماق

أحرّك جمودك على رخام صدري

 وأنثر ورودي على مرمرك

 وأزّرع على مبّسمكَ

بذور أنوثتي

وابتسامة خجلى تتساقطُ على شفتيكَ

من سماء القلب كأنّها اللهب

 لها فرحآ وغضب

 … *** … *** …

فقط سيدي

 اخلع عنّكَ حزّنك

صمّتك

اخّلع عنّكَ كلّ شيء

وطهّر روحكَ من البقايا

 لتستقبلني بكلِّ ودٍّ

 كأنّني اللهب

… *** … *** …

 يا جَداولَ عِشقيَ وَسُـهدي

 اسّقِني من طُهر حشائِشك وَاشّرَب

 وَدَعّني بِكَ أنّسابُ

 أتسلّل كالعطر

أنهَمـر وأكبر

اسّقني يا سيّد القلب مِنّ جَوّفِ عَينَيك

اسّقني الحبّ

اسّقني الغَضَب

ودَع قَلبي يَرّتعشٌ مـنّ سحرِ يـَديك

 يشتاقُ فَيض حُبّكَ

 ويرّتعد على باب شفتيّ

 كالريح تُداعب خَصلات شَعريَ

 الوردي

 … *** … *** …

 يا هاجري

والهَجّرُ فيكَ بعض خِصام

 وحّدك مَن يغتالَ رزانتي

 وحّدك مَن يستفز جنون أنوثتي

 في انتقام

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: