يــــا أنت / يقلم : ملك السهيلي

ماللذي وضعك في سراب
اللحظة ..
حين كانت الروح تنازع 
الضياع..
كيف التقينا علي ندوب ..
الجراح
انا التي كانت تعشق السفر
وتعزف الوجع ..وهروب مستمر
كيف للحظة انتباه ..تعيد الذاكرة
لالف آآآه
لا أعرف هل لي حلما ..اضاء يوما
قوافل المحن
ماللذي يميز هذه الصدفة …..
الألم
الوجع
العمق
الاستنفار
الوحدة
الصمت
الضجيج
القهر
الاااشيء
التوقف
النظر الي البعد …
..ام الذكريات …وأيام العمر
ام القلب ….ولا اظنه الاخير ..
ففي لهاث القلم ..استقر الحزن
يغطي كل الملامح …ولا تفاصيل
بقيت ..بل انذار داخلي ..انه الخطر
استياء **ملك *

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: