أخبار عاجلة
الرئيسية / رواق الشعر / رواق قصيدة النثر

رواق قصيدة النثر

حوارية” بين آدم وحواء”/ بقلم : زينة جرادي ( لبنان )

إغواء ‏‎كانَ غارقًا في سيلِ أفكارِه ‏‎وكانَ الكتابُ غافيًا بينَ يديها ‏‎نظرَتْ إليهِ وسألتْهُ: ‏‎بماذا أنتَ شاردٌ ؟ ‏‎لملمَ الكلامَ المبعثرَ عن شفتَيْها وقال لها : ‏‎أقرأُ في عينيكِ قصيدةَ عِشقٍ مُشتعلَةْ ‏‎أغلقتْ كتابَها وقالت له : الشُّعلةُ في عَيْنَيَّ هي جُذْوَةٌ من قلبي ‏‎حسَّنَ جِلْسَتَهُ وسألها: ‏‎هل تذكُرينَ تاريخَ وِلادةِ هوانا؟ ‏‎تنهَّدتْ وردَّتْ مبتسمةً: ‏‎لا تُسأل ُحواءُ عن تاريخِ  ... أكمل القراءة »

ترنيمات لطائري المهاجر/بقلم : ادريس سراج (فاس – المغرب )

آفاق حرة شجرة الكلام معقل الريش كبر الطير و لم يعد قادرا على البكاء . كبرت عيناه و استقر بهما  الحزن يحوم حول أعشاشه القديمة و ينثر ريشه العزيز على سواد القبور . على أنثاه الغائبة . أقمت له في عيني نافذة و أعددت الأكفان لمصرعه المحتمل مرت أولى الفصول مر آخر النشيد . و كنت على مشارف البهاء لما ... أكمل القراءة »

أرض المهباج / بقلم : آمال خاطر

لا شيء…. مستغرب في أرض المهباج فكل شيء .. كل شيء عاقرٌ  ومباح كما في السيرك فقد فصّلوا الظلام على مقاسنا واقتسموا الشمس تحت موائد خيانتهم بين الكراسي والمشانق لا غير جهل أمةٍ  ….   تسبح بحمد فكرها ووعي الأقلام …  تدفع الضريبة والوطن …  حبلى بالوعود والأيام تطلب اللجوء خارج الأزمان لنحمل أوزار تخلفنا الغابرة والقادمة بمشانق أنيقة وضحكات فاترة ... أكمل القراءة »

يا صديقي/ بقلم :على حزين ( مصر )

آفاق حرة  ********* يا صديقي لا تسأل أين الطريق ولا تحاول أن تفهم ولا تناقش سواد الليل فلم يعد لدينا شيء يقال لم يعد لدينا إلا الصمت واستحالة السؤال * فوق سماء المدينة القمر مخنوق بحبل من حرير والسماء ملبدة بالغيوم ولم تعد السماء تشتي علينا لم تعد تبكي , يا صديقي صارت كل الأشياء هباء والليل طويل , طويل ... أكمل القراءة »

سَرْدٌ في الجسد / بقلم: فراس حج محمد (فلسطين)

-1- هي دائما عندي الأصيلةُ والفرسْ هيَ الكلمات أشواقي وأعماق الهوسْ هي دائما عندي اقتباسٌ وقبسْ -2- صدركِ العامرُ بالأنوثة بالبياض يغري بالتعبْ يغري الكلام بشاعريّة حرفه الممسوس يغري بالشغبْ صدركِ المجنونُ مثلي يفتحُ خطّه للضدّ يترك لي كفّين من مسّ اللهبْ عُرفه الأحمرُ هذا الليلَ يهمسُ بالعتبْ صدركُ مثلي شاعريّ شاعرٌ بغربته متلصّص من شقّهِ متلمّظ بشهيّة الطقس المخمّر ... أكمل القراءة »

ما عدت أذكر/ بقلم :باسمه السيد ( لبنان )

ما عدت أذكر….. أهذا انت أم هو طيفك أم بقايا حنين أرحلت أم وصلت أكان صوتك في رحاب قلبي الحزين أم صدى أنين ###### احاكي ذكراك لأروي ظمأ الشوق وأطرب على ذكرى هوى إسمك ويرقص الدمع ويحترق الوتر في إيقاع ورنين ####### ضائعة أنا تائهة في الغفا أهو الليل ما انجلى أم هي الشمس انطفأت ونوافذ العمر أغلقت وأسدلت ستارةالسنين ... أكمل القراءة »

يا صبر أيوب / بقلم: آمال خاطر

أيا … عجب العجاب لعابرونَ لا يكُفّونَ عن اللّغو وقواعد العقم فلا شيء معربُ ف ذاك مقلوبٌ …… ذاك واثبُ وذاك…. لا محل له من الإعراب أين الذي كان …ولم يكنِّ…!! والعقل أصبح العجبُ بشعوب العجابِ بوجه زمنٍ لا يشبه وجه زمني ليفقد اليقين كل مجازٍ بصمت سكوني وسكون صمتي وتبقى ابتسامة صفراء بعرض الخيبة تمتد عنقها في وجه المرآة ... أكمل القراءة »

 نصوصٌ قصيرةٌ .. إلى الحُب/بقلم : إيناس أصفري

١) في الطريق .. أيُّها الطريقُ الحجريّ كن طيعًا كن سهلًا فها هو سيمشيك … ٠ أيَّتها الغيومُ الرماديّة تريَّثي وخفّفي غضبك فها هو تحتَ ظلّك … ٠ أيَّتها الوردةُ الحمراء مدّي عنقكِ إلى الأمام أكثر فأكثر ودَعي أصابعَهُ تقطفك … ٢) عندَ اللقاء .. ١ أحبُّك ِ.. حين قالها قلبي سقط وتبعثرَ سكوني دواخلي بها ضجَّت وأدمعت فيّ شجوني ... أكمل القراءة »

السمك في اجازة /بقلم : بن يونس ماجن

السمك في اجازة بسبب وباء الكورونا تنتهز الاسماك غياب الصيادين فتاخذ استراحة على الرمل وعندما تجف مياه المحيطات ويكشف البحر عن عورته يخرج السمك الى اليابسة ويطلب عقدة الهدنة مع الصيادين سلحفاة بحرية نادرة مثل سمكة وديعة تشيد مع الاطفال قصورا رملية متحركة قرش ماكر ينتظر دوره ليستحم بزبد البحر ثم يمارس العاب رياضية بصنارة غادرة في اوقات الصيد يتمرد ... أكمل القراءة »

ارتقاء نحو العناق/ بقلم:محمّد مرعي (لبنان)

يحبو على سفحِ المرايا طفلُ شوقيَ حامِلًا في حضنِهِ مهدَ الحقيقةِ والسّطوعِ الصِّرفِ … زادَ الرِّحلةِ الأشهى إلى قممِ البراءة والهديلِ النّخبويِّ فلتمنحي للوردِ بعضَ كَفافكِ الممشوقِ من عمقِ الجنونِ المخمليِّ لا تأبهي للبردِ كم هو خادعٌ ذاكَ الشعورُ -الوهمُ-!.. هذا هدهدٌ للتّوِّ قد بدأ الغناءَ يقولُ أنّ مدينةً في الغيمِ يُغرِقُها الحنينُ وأهلُها ظمأى لحكمِ العطرِ تحملُهُ القصيدةُ نحوَ ... أكمل القراءة »

الشعر ندى الحياة/ بقلم : أميرة عيسى (لبنان )

كفُّ مارد كفٌّ عريضٌ مددتَه نصبتُ فيه خيمةَ أحلامي زرعتُ فيه مئات الرؤى وحصدتُ منه آلافَ الأماني كفّكَ عريضٌ جمعَ سهولَ بلادي تشابكتْ فيه طرقاتُ حياتي شوراعُ خلفيّة مشيناها معًا متلاصقين…متحابين لا تُطبقْ كفّكَ…حبيبي ما زالَ فيها حلم أركضُ وراءه كطفلةٍ قد سَرقوا منها هديّة العيد عندما تلوّحُ من بعيد كفُّكَ يخترقُ الأثير يتفرّعُ منه ألفُ كفّ وكفّ في قبضتكَ ... أكمل القراءة »

بين أنا وأنا / بقلم : أسماء الجميلي ( العراق )

  عند تنفسي أطرح ثنائي أكسيد الذكريات طالما دفنتها فيَّ كأناث في زمن جاهلية الحب قهقهات ، نظرات ،شموع الميلاد ، ذراعيّك الدافئتين جمعتها، وضعتها في كفنٍ أسود نثرتُ عليها ماء ورد روحي كافور الحزني كان حاضرا غدوتُ من بعد العزاء، اندب الضمير، أرغب نسيانك، لا أكذب أنا كثيرًا مااحتاج للظل في الليل للسحاب في الصيف للأماني التائهات، من بقاءك ... أكمل القراءة »

error: Content is protected !!