الخاطرة

على ظهر الجبل. خاطرة. نجيب كيَّالي

على ظهر الجبل خاطرة نجيب كيَّالي. سوريا لصحيفة آفاق حرة   صعد شكيب إلى ظهر الجبل، وأطلقَ آهةً في الأعلى، فأطلقَ الجبلُ آهةً من بين شجيراته! كان شكيب أديباً مرهفاً، فقال: أعرفُ أنك تتأوَّه من طول السنين أيها الجبلُ العظيم، عن مشاعرك حدَّثنا ابنُ خفاجة في قصيدته البائية: (وأرعنَ طمَّاحِ الذؤابةِ باذخٍ يطاولُ أعنانَ السماءِ بغاربِ) دلَّكَ شكيب للجبل رقبتَهُ …

أكمل القراءة »

مر حباً/ بقلم : منال شايان ( اليمن )

مر حباً انا اليتيمة  أمكثُ هنا منذ وقت طويل: إنها الساعة العاشرة شوقاً والثانية والخمسين انتظارا! أصبح نبضي على حافة الانتحار ” أصبح جسدي على حافة الانهيار ” بعد مابحث في كل محطات القطار عن حبيبي الغدار الذي اخبرني أنه ذاهب لاستعادة الوطن ولكني أظن أنه لاذَ بالفرار  هذا ليس حالي فقط ، هذا حال جميع النساء في اليمن ! …

أكمل القراءة »

الفيلسوف الباسم. خاطرة. بقلم- نجيب كيالي

لصحيفة آفاق حرة   عصفور وكلمات صباحيَّة الفيلسوف الباسم خاطرة بقلم. نجيب كيَّالي. سوريا   تذكَّرتُ اليوم وأنا أرتشف قهوةَ الصباح صديقاً قديماً رائعاً، انقطعت أخباره عني بسبب الحرب السورية. كنا في حلب، وهو من تلك المدينة العريقة، فيه الكثير من بهائها وشموخها، لكنه لا يحمل خطَّ الحزن الذي نجده أحياناً على قَسَماتها، هو يكبرني بعشرين سنة، لكنه يتمتع بروح …

أكمل القراءة »

العنب بين فمين خاطرة بقلم. نجيب كيَّالي. سوريا

لصحيفة آفاق حرة   العنب بين فمين خاطرة بقلم. نجيب كيَّالي. سوريا   لم نكن في موسم الثمار كنَّا في الصَّباح حين دعانا العنبُ لقطفه! حين تكوَّرت حبَّاتُه فجأةً على شفتينا! نحن في الشتاء والبرد يبتلع حجومَ الأشياء! ذيلُ القطة تقلَّصَ حتى نصفِه! شجرةُ الحديقة من خلف النافذة صارت أقصرَ قامة! لكنَّ العنبَ على الشفاه دنا، فتدلَّى! عصفورُ الشَّوقِ زقزقَ، …

أكمل القراءة »

عصفور وكلمات صباحيَّة الشيخ مَرجان

لصحيفة آفاق حرة   عصفور وكلمات صباحيَّة الشيخ مَرجان خاطرة بقلم. نجيب كيَّالي. سوريا هل يستطيع عجوز أن يهزمَ المرض؟ هل يستطيع أن يضربَ الموتَ بعكازه، فيجبرَهُ على الابتعاد عنه؟ هل في مقدوره أن يبدأ كلَّ يوم بدايةً جديدة مملوءةً بالبشاشة كالفتيان وعصافيرِ الشجر؟ كنتُ أظنُّ أن كلَّ ذلك غير ممكن، لكنَّ نظرتي بدأت تتغيَّر بعد أن صرتُ أتردد زائراً …

أكمل القراءة »

الانهيار الصامت/بقلم:لانا وليد أحمد الطريفي

أكثر شيءٍ موحش قد يحدث،أن تشعر بالغربة وأنت بمنزلك،وتشعر بالوحدة وأنت محاط بعائلتك،وترى أن هذا المكان لا يلائمك ولا يناسبك ولست فرداً منهم ودمائك لا ترتبط صلةً بدمائهم،يبدو كل شيء مشوشً كما لو أن ستارةً وضعت أمام عينك. إنني أعيش في وسط غابة،مليئةً بالذئاب المتوحشة والكلاب الهجومية،هذا هو منزلي الذي يظن الجميع بأنه أكثر الأماكن أمناً واستقراراً. حُزنِي مَؤذِي يقتُلَ …

أكمل القراءة »

الصبر عند امي/ بقلم: ياسر الزمراوي( السودان)

الصبر عند امي ليس حالات تجلب ولا نداء من الذاكرة، هو بصيرة مستمرة وسلوك خلايا عفوي طبيعي، أراه فيها عند يقظتها عند صلاة الفجر، تتوضا بيقين والفة وتبدأ في صلاته بخشوع وسكينة، ثم تدلف على المطبخ الكائن في نهاية المنزل، المنزل الكائن في الجزء المديني من منطقتنا، حيث شمالها مقطون بأفراد قبيلة واحدة، تلم بينهم صلات القرابة، بينما نحن في …

أكمل القراءة »

عذرا حبيبي سأعاقبك /بقلم:صورية حمدوش ( الجزائر )

سأعاقبك حبيبي أتدري كيف حبيبي سأحبك طوال حياتي سأنعش روحي بأحلامي سأكتب لك كل قصائدي سأتغزل بك في صحوي وأداعب طيفك في نومي يقال من يشغل تفكيرك فأنت تشغله لهذا سأجند لك فكري سأجعلك تكتوي بناري حبي وأمتع الروح بك حبيبي كلما كتبت لك أتخيلك تجالسني فأتخيل وجهك الجميل الملائكي وصوتك الرائع ياأجمل أغنيتي فهمسك نوتات سلم موسيقي تعالي حبيبتي …

أكمل القراءة »

حكاية لن يحكيها أحد. خاطرة. بقلم. نجيب كيَّالي

لصحيفة آفاق حرة   حكاية لن يحكيها أحد خاطرة بقلم. نجيب كيَّالي كلُّ المؤشرات الواقعيَّة تُومِئُ إلى أنَّ عالَمنا يُمسك فأساً، ويحفر قبراً لنفسه. كلُّ المؤشرات تقول: هناك مشنقةٌ نووية ستضع الدنيا رقبتَها فيها، وينتهي الأمر. كلُّ المؤشرات تصرخ، تزمجر بأننا نحن البشر لا نستحقُّ الحياة! وكما أنَّ الجسمَ الحي يحوي في داخله عواملَ موته، فهذا العالَم من حولنا صار …

أكمل القراءة »

كتابات ليست للنشر (بلا قناع)/بقلم د. آمال صالح

  سمعت حفيف أوراق خريف يريد أن يفتح نافذة من نوافذ الذاكرة… تمددت على سحابة من تفاؤل صنعته مع قهوة الصباح… وهي تحاول أن تتجدد بعد تطاير تلك الأوراق… كم الساعة الآن…؟؟ لابد أن تجهز نفسها للذهاب للعمل… الطريق يأخذ منها ساعة ونصف…سيستغرق تفكيرها في العمل قبل أن تصل… العمل…؟!!! ليس العمل بحد ذاته ما يقلقها… أو ما يمكن أن …

أكمل القراءة »

لن أطيلَ عليك/بقلم: نجيب كيَّالي( سوريا)

حين أتذكَّر الثرثارين، أضحك وأقول: يا لطيف! ويمرُّ في مخيلتي بعضُ الصور التي رسمها لهم فنانو الكاريكاتير.. فمٌ مفتوح بحجم مغارةٍ أو مغارتين! فمٌ يخرج منه لسان بطول خرطوم سقايةِ الحدائق! فم على شكل ماكينة فرم اللحم، تتدفقُ من واجهتها كلماتٌ بلا نهاية! بطلُ الثرثرة في إحدى المدن التي نُقلتُ إليها موظفاً شخصٌ يُلقَّب بجَعْجُوع، كان لسانُه لا يدخل إلى …

أكمل القراءة »

سلام على الأوطان. خاطرة. بقلم. فايزة رشدان

  لصحيفة آفاق حرة   سلام على الأوطان خاطرة بقلم. فايزة رشدان.   مساء الآلام التي تنتظر أن يخيم الظلام…لتهدأ ولا تهدأ مساء الوطن الذي ينتظر فرج السماء.. مساء الشوارع المتعبة، و التي يغطيها الهم والقهر وطن يئن كبحر تنهشه رياح ثلجية مصاب حتى العمق، وفي القلب ينمو الحزن كأحجار البركان، وينهار كامرأة عاشقة مهزومة. أبحث في اللغة عن تضاريس …

أكمل القراءة »
error: Content is protected !!