نصوص

زفير المواسم / بقلم :الدكتورة وداد أبوشنب

لن ترد ماء البئر المطمورة بالعناكب وبقايا الأشباه المترامية على نواصي الحياة الا حفرا بأظافرك… هناك.. لا شيء يشبهك… لا شيء يرسل وميض الانبعاث غير روحك المستثناة.. لا تعوِّل على أحد.. الكل نيام الكل قيام لنهش ما تبقى لك من رمق الحرف المحبوس في عقر النخاسة.. مجبول أنت بالكفاف تتساقط مع الخريف تبقى في برزخ القمع تشتكي العفونة تنشد التحرر …

أكمل القراءة »

نصوص/بقلم:ناصر رمضان عبد الحميد

1_ رائحة الجمال في كل خطو التقيك وأرى عيونك في المدار واشم رائحة الجمال وأبيت احلم بالوصال يا أنت يا كل الجمال قلبي تعلق بالمحال  2_ بيت الأمان يوما ستعرف أنني بيت الأمان وبأنني خبأت حبك عن مدارات الزمان وسقيت جذعي من هواك فلم يعد للحزن في قلبي مكان 3_ دوامة الأحلام أنا في مدى دوامة الأحلام والأيام أسعى دونما …

أكمل القراءة »

نارٌ ورماد/بقلم:كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي (العِراقُ)

علىٰ أحواضِ القيحِ المرصّعةِ بالصدفِ تزدحمُ اليعاسيبُ طنينها يصكّ سمعَ الفراشاتِ وعلىٰ الضفةِ الأُخرى يرعفُ النبعُ وحيداً يتلو تعويذةَ الغيابِ ، تُرىٰ ما سرّ هذهِ الحظوةِ وما سرّ هذا الجفاء !؟ ليتني أملكُ سيفاً يقطعُ دابرَ الدهشةِ أو أنزعُ جلدي وأرتدي جلدَ أفعى فمَنْ يحملُ عنّي هذا الرأسَ ويلقيه علىٰ جذعِ نخلةٍ هجرها الطلقُ منذُ سنين !؟ أو يحملني علىٰ …

أكمل القراءة »

فَصَلَان/ سيد عباس (مصر)

أحمل لغةً تشبهني وقلمًا يُشبهني ووساوسًا وأفكارًا وملائكة وأبالسة ونزواتٍ تشبهني، ولكنِّي حين أكتب عنك، أكتب كلمات تشبهك. فأشرق وجهها فرحًا، ودُمجت ملامحها في ملامح ليلى مراد، وصرتُ معها أنور وجدي ورقصنا على وقع موسيقى الفالس، وبدأت تشدو: أنا قلبي دليلي قال لي هاتحبي دايمًا يحكي لي وبصدق قلبي أنا قلبي .. قلبي دليلي. آهٍ يا ليلى إن هذا القوام …

أكمل القراءة »

صامتٌ نزفُ بحرِكَ / بقلم:كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي (العِراقُ _ بَغْدادُ)

وحيداً تداعبُ مساراتكَ الأقدارُ كأشعّةٍ ليزريّةٍ تأتي خلسةً وتروح تنسلّ بينَ قواقع الشتاتِ تتوسمُ ظلّ الشفقِ تفصحُ عن ضوعِ التفرّدِ النفيسِ لتكونَ وتراً من بين الجموعِ سمطاً بينَ المجاهيل لا أحد يستمعُ للعباراتِ التي تعشقُها لا تشنّفُ أسماعَهُم موسيقاكَ الهادئةُ الكُلّ في غنى عن ميزانِ حكمتكَ العادل وحتّى لوحاتكَ المتفردة قد سخروا منها ونبذوها وراء الشمسِ واستبقوا لك ذكرياتكَ القديمةَ …

أكمل القراءة »

الكرامة/بقلم : عماد الدين التونسي

أيُمْكِنُ أنْ نخْلع هذا الثّوْب الْمُضرّج بِالْحُزْنِ زمن الرِّيحٍ الْهفُوفِ ، لٍنُقبِّل الْفجْرَ، بِشِفاهِ سُطُورِ الْوجْدِ .أيُمِكنُ أنْ ننْثُر أرْواحنا بيْن الْقمرِ والْفلاةِ، لِتُورِّق دِفْء حنانٍ و فيْض أمانٍ. فهُنا لمْ يعُدْ يُغْوِينا النّوْمُ بيْن جُيُوبِ الْمسافاتِ الْمُشتّتةِ زمن مسْرحِ الرّسائِلِ الْخفِيّةِ الطُّودٍ.. أمْ جرى الْعُرْفُ السّاكِنُ بِالصّمْتِ الْجحُودِ ،منْ سيّج ناصِيتِي ودقّ، بِأوْتادِهِ الْمُتحجِّرةِ ناحِيتِي ،أن يسْتبْعِد رحِم الْياسمِينِ …

أكمل القراءة »

الحلم 4 اللوحة الرابعة والأخيرة من مسرحية الحلم بقلم د ميسون حنا

لصحيفة آفاق حرة : ________________     الحلم 4 اللوحة الرابعة والأخيرة من مسرحية الحلم بقلم د ميسون حنا (نفس المكان، بائع العسل مع جرته) بائع العسل       : (مخاطبا الجرة) ظننتك قيدي فيما مضى، أما الآن بعد أن فهمت اللعبة سأتخذك امتدادي إلى الأفق … دعيني أخاطب روحك مثلا (باستغراب) روحك؟ هل لك أنت روح أيضا؟ ولم لا … من …

أكمل القراءة »

علىٰ شَواطِئ الرُؤى/ بقلم:كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي( العراق )

 لصحيفة آفاق حرة ……………………….   مِنْ غير ميعادٍ يطرقُ بابيّ القمرُ ينتشلني من بين براثنِ الوجومِ يسافرُ بي عبرَ سماواتهِ اللازورديّةِ كأننّي في حلمٍ أخالُ نفسي صريعاً تتخطفني أيدي المنونِ لا أكادُ أقاومُ سكراتِ التيهِ والانقيادِ مع ما بي من رغبةٍ جامحةٍ إلىٰ طوقِ نجاةٍ وسطَ هذا البحرِ اللجّي أو حتّىٰ عود ثقاب أتعلقُ بهِ ثمَّ ما ألبثُ إلاَّ وأنا …

أكمل القراءة »

نصوص/ بقلم: سهاد فجلون ( لبنان )

1 في دجى الليلِ انتظرُ سلامَهُ ، فتثكل الجفونُ وتغفلني كيف بحالتي قد اعلمهُ ، وصمتُه مريبٌ بخوفٍ ، يقتلني….! ما اشتاقت النجومُ للقمرِ ليلا ، الا وكان الضبابُ ثوبَه مسدِلا كم من عاشقٍ ضاقت به الربى ، لم تَسَعْه دنياهُ ان سكت الحبيبُ ، وعنه بَعُدَ …. ان كنت تنوي ان ترحلَ عني ، تعال قبلا ، خذْ كلكَ …

أكمل القراءة »

نصوص/ بقلم: سهاد فجلون (لبنان)

1 ايتها الصاخبة جدا في الحب الى متى ستظلّين القصيدة الاحب الى ايّ مدى سيبقى اتّقادُكِ مُشْعلا قوسَ النصر اما تعبتِ ؟ مسماتُ جلدي تصرخ ان تنسحبي منها الى حدودِ البلاد حيث ينتظرُ بعض العباد من يأمرهم لحياكةِ سور دولة وكوني فيها انت السجانةُ وانت الحاكمة وساكون انا اول المنتظرين اللجوء ……والحب. 2 صباحُكِ ورْدٌ وانتِ صباحي سلامٌ لكِ من …

أكمل القراءة »

فضاءات تتسع لمداراتٍ كثيرة /بقلم:مها قربي ( سوريا )

فضاءات تتسع لمداراتٍ كثيرة ١-زوبعة بالقرب من الكعبة المشرفة يقبع تجار العمامات والجبب يرددون أوردة ًوأذكاراً كثيرة يتراشقون بالحجارة ثمة شيطان رجيم يلقن مريديه دروساً في لعبة الطميمة ليختبؤاخلف زوبعةٍ عبرت صحراء قاحلةً لاتسكن جذور الأشجار رمالها كنت رهيف المشاعر فاستضعفوك وداسوك ليثبتوا أنهم الأقوى ………………. ٢-إعصار قيل الماءأصل الحياة امتد اعصار اجتاز المحيطات وألقى بحيتانها الزرق الجائعة فراحت تلتهم …

أكمل القراءة »

رسالة تذروها الريح ( ١ )/ بقلم: الشاعرة آمال القاسم

لصحيفة آفاق حرة …………………….. أيُّهذا النّورُ ، المُتأرِّقُ ، المُتَفتِّقُ ، الطّالعُ في دجى روحي .. لا تعلَقْ بأسوارِ قلعتي الَمنيعةِ ، وحاذرْ زفيرَ صبابتي الحارقَ، اللاهثَ ، اللاهجَ في الهزيع .. فلأنني أكتظُّّ بكَ ، وأذوبُ بذاكرةٍ معرّاةٍ كالخريف ! ولأنّ القدرَ ساقني – دونَما رغبةٍ منّي – إلى بابِِك ، كيْ أصلّيَ ركعتين في محرابِك .. إذ كانت …

أكمل القراءة »
error: Content is protected !!