نصوص

أشتاقُ للأمسِ/بقلم:معين الكلدي( اليمن )

أشتاقُ للأمس .. جيدُ الرَملِ يُبرِدني والظِلُّ .. يَرمي بخَيطِ الصُبحِ في الغُرفةْ والهَشهَشاتُ ذُبابٌ .. لم يَدع عَرَقي إلا ليغَرفَ مِنهُ خارجَ الشُرفةْ وحدي ألاعبُ أحجاري .. وأحضِنُها كشاعرٍ عاشَ في تخيالهِ عُرفهْ أشتاقُ للنخلِ .. للفِّحِ الشديدِ .. إلى تَعاكس الريحِ .. كانت للضحى ..وقفهْ طفولةً تَهتني في حضنِ مَشمسها حتى كأنَّ السنا قد كانها نِصفهْ كهذه الأمنيات …

أكمل القراءة »

المرتجي لقياك/بقلم:محمد مسعد( اليمن)

دعيني امتطي هذا الجنون لأستبيح على طريقي كل أزهار الحقول الخضر بللها نداها في طريق لقاكْ.. يهديها فوآدي إليك دون سواكْْ … دعيني أمتطي هذا الجنون وقد وجدتك في سفوح الوجد راعيةً لأحلامي. رأيتك في جبال الشعر حاطبةً لأنغامي. لرمشيك ارتعاشاةٌ تخلخل كل أنظمتي وينتسف الفؤاد إذا تحدثت وراقب فاكْ… رأيتك في بحار العشق تصطادين أيامي. وتبتسمين وارفةً ولا تدرين …

أكمل القراءة »

أيتُها الحمامة/بقلم:صقر الهدياني( اليمن)

أيتُها الحمامة النائمة في ذاكرتي منذ الآف السنين.. أحبكِ ولم نتقابل حقيقة في الحياة.. لقد حملتكِ في قلبي عشرين عاماً.. كنتِ تتسربين من ذاكرتي فتقفين على كتفي، كحمامة ورقاء .. تعزفين لي سيمفونيات العشق الأبدي.. وذات نهار شاء القدر ووقعت عيناي على طيفكِ الذي ما لبث إن صار حقيقة.. رأيتُكِ تتهادين كمهرة بيضاء ذات دلال وبهاء وكأنها شربت من ماء …

أكمل القراءة »

ٱت إليك/بقلم:صالح حمود( اليمن)

آت إليك خذي انتظاري وأنت رفيقة رحلتي واسْمِعيني قصائد الغزل القديمة فإلى انتظارك ربما تحتاج وردة الصبح إلى أغنية لحبيبها وانثري وجعي الجميل قصائد للبحر ثمة حورية تشتاقني لكحلها اليومي لعطر رجل يعود على صهوة للموج كوني ولو عصفاً أغنية البعيد وضعي خاتم أصبعي اليمنى مهر قافية النشيد… …… يجتاحنا ما خلفنا فلنمضي للأمام آمنين وهاربين من حصون أفلتت عن …

أكمل القراءة »

تشابيلا/بقلم:د محمد مسعد( اليمن)

  تشابيلا ما هذا العشق المجنون عيناك الزرقاوان االملآوان حنيناً لعناق المعشوق يفوران كمرجل زيت.. شفتاك الطافحتان. . ترتعشان على أطراف بناني والشَعر المسود يزيد سوادا يتعثكل مثل تعثكل قنو النخلة في سيئون تشابيلا المملوءة عشقا ﻻ تصبر تهرب من ملكوت البحر وسلطان البحر الجائر تشابيلا ﻻ تصبر تقفز عاريةً لتضاجع موج الرمل الرمل العاري واليابس شوقا لنداها فتدوسه حتى …

أكمل القراءة »

مُفخَّخٌ/بقلم:عمر محمد العمودي

” 3 “ مرّت عدّةُ دقائقَ بعد أن ٱبتعدَ عن الآخرينَ، وٱنفردَ بنفسِهِ والصمتُ يمدُّ لسانَهُ ساخراً أمامَهُ، لا صوتَ بالقربِ لا خشخشةَ لا همسَ لا أنين ” 2 “ يتضخّمُ الشعورُ، يفيضُ من جسدِهِ، يُكبّلُ حركتَهُ يجعلُهُ ينحني، وكأنّهُ لم يعد بوسعِهِ أن يستقيمَ، والصمتُ يبتسمُ أمامَهُ كسجَّانٍ فظٍّ! ” 1 “ سدَّ أُذنيهِ، طأطأَ رأسَهُ، نظرَ للأرضِ بذعرٍ، …

أكمل القراءة »

الغربة/ بقلم : إياس كيوان( الأردن)

وحدهم هناك يجوبون اللامكان بصمت…. لا يسألون ! يسيرون فقط… يتفادون الذكريات… و ينتظرون أرواحهم المدمرة مع منازلهم… ربما لا يعلمون! خائفون من أن لا يعودوا أبداً… نزوح، مقطوعة موسيقية… قريبا. تدق الطبول وتُنفخ المزامير لتعلن بداية فرح للجميع.. إلا أنت.. يا صديقي الحالم تعود إلى ذلك المقهى تطلب كوب القهوة ذاته على طاولتك التى إعتدتها ويجلس حولك كل الشخصيات …

أكمل القراءة »

مرايا الإنكسار / بقلم:صادق عازب( اليمن)

في مرايا الإنكسار وحيداً أيها الظلُ تبقى بعد أن رحل الجدار وحيداً حين لا تُطيق ذلك الإطار ما عاد يشتهيك ذلك الزيتون كل الحمام ِغادرت ترملت تلك الغصون الأمنياتُ أصبحت قفار خُذ ما تبقى من حروفِ صمتنا سنُعلن الصيام عن القعود والقيام حتى عن الكلام وسوف نبقى صامدين ننتظر في صمتنا سنستمر حتى تمرُ فوقنا سحابة السلام يا أيها الذي …

أكمل القراءة »

أنا لست أمسي/بقلم:أوس مطهر الإرياني( اليمن)

أنا لست أمسي، إنما لستُ حاضري أنا لستُ نفسي، هل أنا صرتُ ناكري؟ أنا؟ من أنا؟ لستُ الأسيرَ لأمسِهِ ولا قاطعاً عنْ رَحْمِ أمسي أواصري أنا لي غدٌ أبنيهِ من طينِ موطنٍ تشكَّلَ مِنْ دَوسِ الكرامِ الأكابرِ لأجمعَ فيه اليومَ بالأمسِ مازجاً وأبعثَ فيه الروحَ مِنْ وحيِ شاعرِ وحكمةِ أستاذٍ، وهمَّةِ عاملٍ، ووقفةِ فلاحٍ وتصميمِ ثائرِ أنا لستُ قَيلاً، بل …

أكمل القراءة »

وجع الذكرى/ بقلم:سعاد بوقوس( الجزائر)

في زمن ما…. كانت لي ام ككل الاطفال سافرت بعيدا….بعيدا مع الانبياء تركت فتنتها على باب الربيع خبٱت ضحكتها في شفاه القمر علقت زينتها على وجوه الطيبين ومضت . صرت ارقبها كل مساء كي تٱتي. ارسم طيفها في اعلى سماء. اتضور شوقا لمقدمها. فلا تاتي ابكي جهرا كطفل رضيع سرقوا حلمه احتمي بدمعة كلما آلمني وجعي اغيب بين الاطلال انبش …

أكمل القراءة »

القمر الضاحك //بقلم نورالدين جابر كوكو( السودان)

تتدلي أجمل من كل الأشياء يا قرص الفضة.. يا وجها في ليل حياتي مثل سراج ضاء كدبيب الحب ودندنة الموسيقي يتعري هذا الحسن البدوي ويفاجئني، يحاصرني ويسد علي الانحاء في الغرب رأيتك.. أنضر من برق في الليل في الشرق سموت فكنت بديع الخطو.. كثير..الصمت جميل ياقمري الضاحك في قلب الأوجاع يا صبحا في ليل الحزن.. وخيط شعاع ويا قمري أدمنت …

أكمل القراءة »

ومن حكاياتنا/ بقلم:عائشة بريكات (سوريا)

١/ يُحكى أن شاعرةً كانت في حياةٍ أُخرى (عصفورة) يقالُ بأن عدالة السماءِ أنقذتها من بندقيةِ صيّادها بأعجوبةٍ إلا أنها فقدتْ أمان الغصنِ فلما شكت أمرها لله حوّلها لسنديانةٍ و جعل لها ظلاً وارفاً حتى إذ مرّها عابرٌ تفيّأ به و همس … يا أمانكِ! ٢/ يحكى أنّ فتاةً من حيّنا بعد قرآتها للكثيرِ من الروايات…القصص الرومانسية و مشاهدتها لمعظم …

أكمل القراءة »
error: Content is protected !!