أخبار عاجلة
الرئيسية / الإصدار الثالث من دليل آفاق حرة ( مغلق) / السيرة الذاتية والأدبية للشاعر والمترجم الفلسطيني محمد حلمي الريشة
السيرة الذاتية والأدبية  للشاعر والمترجم الفلسطيني محمد حلمي الريشة

السيرة الذاتية والأدبية للشاعر والمترجم الفلسطيني محمد حلمي الريشة

مُحَمَّد حِلْمِي الرِّيشَة

بِطَاقَةٌ ذَاتِيَّةٌ- أَدَبِيَّةٌ

 شاعرٌ وباحثٌ ومترجمٌ.

  • مِن مواليدِ مدينةِ “نابُلُسَ” في فلسطينَ.
  • نالَ درجةَ البكالوريوس في الاقتصادِ والعلومِ الإِداريَّةِ.
  • عملَ في عدَّةِ وظائفَ في مجالِ تخصُّصهِ الجامعيِّ حتَّى العامِ (2000م).
  • نالَ درجةَ البكالوريوس في الأَدبِ العربيِّ.
  • انتقلَ للعملِ في “بيتِ الشِّعرِ الفلسطينيِّ”، وتفرَّغ للعملِ الشِّعريِّ والأَدبيِّ والثَّقافيِّ.
  • عملَ مديرَ دائرةِ المطبوعاتِ والنَّشرِ في “بيتِ الشِّعرِ الفلسطينيِّ”.
  • عملَ مديرَ دائرةِ السَّلاسلِ الثَّقافيَّةِ في “المؤسَّسةِ الفلسطينيَّةِ للإِرشادِ القوميِّ”.
  • عملَ محرِّرًا ثقافيًّا في عدَّةِ صحفٍ ومواقعَ إِلكترونيَّةٍ.
  • عملَ نائبَ رئيسِ تحريرِ مجلَّةِ “الشُّعراء”.
  • عملَ رئيسَ تحريرِ مجلَّةِ “مشارف مقدسيَّة”.
  • عملَ رئيسَ تحريرِ مجلَّةِ “القصيدة”.
  • عملَ رئيسَ “بيتِ الشِّعرِ الفلسطينيِّ”.
  • عملَ رئيسَ تحرير مجلَّة “حروفُ الضَّاد”.
  • عملَ رئيسَ تحريرِ “ديوانِ الآنَ- مجلَّةِ الأَدبِ الحديثِ”.
  • أسَّسَ “بيتَ الشَّاعرِ” و”دارةَ الرِّيشةِ للإِنتاجِ الثَّقافيِّ”.
  • شاركَ ويشاركُ في عديدٍ من المؤتمراتِ والنَّدواتِ المحليَّةِ والعربيَّةِ والدَّوليَّةِ.
  • تُرجمتْ لهُ نصوصٌ شعريَّةٌ ونثريَّةٌ إِلى اللُّغاتِ الإِنجليزيَّةِ والفرنسيَّةِ والبلغاريَّةِ والإِيطاليَّةِ والإِسبانيَّةِ والفارسيَّةِ والأَلمانيَّةِ.
  • قامتْ جامعةُ عبدِ المالكِ السَّعدي فِي المغربِ بتسميةِ جائزةِ الشَّاعرِ محمَّد حلمِي الرِّيشة للشُّعراءِ الجامعيِّينَ الشَّبابِ (2010م).
  • نالَ جائزةَ المهاجرِ العالميَّةِ للفكرِ والآدابِ والفنونِ فِي ملبُورن- أُستراليا فِي حقلِ الشِّعرِ لموسمِ العامِ (2011م).
  • اختيـرَ شخصيَّةً ثقافيَّةً للعامِ (2011م) مِن قبلِ جريدةِ المهاجرِ ومنظَّمةِ المهاجرِ العالميَّةِ للفكرِ والآدابِ والفنونِ فِي ملبُورن- أُستراليا.
  • قامتْ جمعيَّةُ النِّبراسِ فِي المغرب بوضعِ جائزةِ محمَّد حِلمي الرِّيشة العربيَّةِ للتَّلاميذِ الشُّعراءِ (2014م).
  • نَالَ شهادةَ الدُّكتوراةِ الفخريَّةِ منْ جامعةِ المواهبِ العالميَّةِ الثَّقافيَّةِ (جامعةٌ كنديَّةٌ لبنانيَّةٌ) لتميُّزِ وتنوُّعِ وغزارةِ تجربتهِ الأَدبيَّةِ والشِّعريَّةِ والثَّقافيَّةِ.

 الأَعْمَالُ الشِّعْرِيَّةُ

  • (1980) الخَيْلُ وَالأُنْثَى.
  • (1992)حَالَاتٌ فِي اتِّسَاعِ الرُّوحِ.
  • (1994) الوَمِيضُ الأَخِيرُ بَعْدَ التِقَاطِ الصُّورَةِ.
  • (1995) ثُلَاثِيَّةُ القَلَقِ 86-90.
  • (1995) أَنْتِ وَأَنَا وَالأَبْيَضُ سَيِّءُ الذِّكْرِ.
  • (1996) لِظِلَالِهَا الأَشْجَارُ تَرْفَعُ شَمْسَهَا.
  • (1997) كَلَامُ مَرَايَا عَلَى شُرْفَتَينِ.
  • (1998) كِتَابُ المُنَادَى.
  • (1999) خَلْفَ قَمِيصٍ نَافِرٍ.
  • (2003) هَاوِيَاتٌ مُخَصَّبَةٌ.
  • (2004) أَطْلَسُ الغُبَارِ.
  • (2007) مُعْجَمٌ بِكِ.
  • (2008) الأَعْمَالُ الشِّعْرِيَّةُ- ثَلاَثَةُ مُجَلَّدَاتٍ.
  • (2008) كَأَعْمَى تَقُودُنِي قَصَبَةُ النَّأْيِ.
  • (2011) قَمَرٌ أَمْ حَبَّةُ أَسْبِيرِينٍ.
  • (2015) أَيُّهَا الشَّاعِرُ فِيَّ – بِاللُّغَتَيْنِ العَرَبِيَّةِ وَالإِنْجِلِيزِيَّةِ.
  • (2019) مَنْثُورُ فُلْفُلٍ عَلَى تُوَيْجِ وَرْدَةٍ- هَايْكُو عَرَبِي.
  • (2020) مَطَرٌ خَلَلَ شُعَاعِ شَمْسٍ- تَانْكَا عَرَبِي.

 الأَعْمَالُ الأُخْرَى

  • (2000) زَفَرَاتُ الهَوَامِشِ.
  • (2003) مُعْجَمُ شُعَرَاءِ فِلَسْطِين.
  • (2004) شُعَرَاءُ فِلَسْطِين فِي نِصْفِ قَرْنٍ (1950-2000) تَوْثِيقٌ أَنْطُولُوجِيٌّ/ بِالاشْتِرَاكِ.
  • (2007) الإِشْرَاقَةُ المُجَنَّحَةُ- لَحْظَةُ الْبَيْتِ الأَوِّلِ مِنَ القَصِيدَةِ- شَهَادَاتٌ/ بِالاشْتِرَاكِ.
  • (2007) إِيقَاعَاتٌ بَرِّيَّةٌ- شِعْرِيَّاتٌ فِلَسْطِينِيَّةٌ مُخْتَارَةٌ- جزْءَانِ/ بِالاشْتِرَاكِ.
  • (2008) نَوَارِسٌ مِنَ الْبَحْرِ الْبَعِيدِ الْقَرِيبِ- المَشْهَدُ الشِّعْرِيُّ الجَدِيدُ فِي فِلَسْطِين المُحْتَلِّةِ 1948/ بِالاشْتِرَاكِ.
  • (2008) مَحْمُود دَرْوِيش- صُورَةُ الشَّاعِرِ بِعُيُونٍ فِلَسْطِينِيَّةٍ خَضْرَاءَ/ بِالاشْتِرَاكِ.
  • (2010) مَرَايَا الصَّهِيلِ الأَزْرَق- رُؤيَةٌ. قِرَاءَاتٌ. حِوَارَاتٌ.
  • (2014) قَلْبُ العَقْرَبِ- سِيرَةُ شِعْرٍ.
  • (2016) وَطَنِي هُنَاكَ يحُدُّهُ قَلْبِي- مُخْتَارَاتٌ شِعْرِيَّةٌ فِي الثَّوْرَةِ الجَزَائِرِيَّةِ.
  • (2017) كِتَابُ الوَجْهِ- هكَذَا تَكَلَّمَ رِيشَهْدِيْتْ.
  • (2018) الشَّغَفُ والتَّخْيِيلُ- دِرَاسَاتٌ. مُقَارَبَاتٌ. قِرَاءَاتٌ، فِي أَعْمَالٍ شِعْرِيَّةٍ وأَدَبِيَّةٍ لِي.

الأَعْمَالُ المُتَرْجَمَةُ إِلَى اللُّغَةِ العَرَبِيَّةِ

  • (2007) لِمَاذَا هَمَسَ العُشْبُ ثَانِيَةً- مُخْتَارَاتٌ شِعْرِيَّةٌ مِنْ “مُشَاهَدَةُ النَّارِ” لِلشَّاعِرِ كِرِيسْتُوفَرْ مِيرِيلْ.
  • (2010) بِمُحَاذَاةِ النَّهْرِ البَطِيءِ- مُخْتَارَاتٌ شِعْرِيَّةٌ وَقَصَصِيَّةٌ.
  • (2011) مِرْآةٌ تَمْضُغُ أَزْرَارَ ثَوْبِي- مُخْتَارَاتٌ شِعْرِيَّةٌ لِشَاعِرَاتٍ مِنَ العَالَمِ.
  • (2013) أَدْخُلُ أَزرَقَ اللَّوْحَةِ فَيَسْحَبُنِي البَحْرُ- مُخْتَارَاتٌ شِعْرِيَّةٌ مِنَ العَالَمِ.
  • (2013) الخَرِيفُ كَمَانٌ يَنْتَحِبُ- شِعْرِيَّاتٌ مُخْتَارَةٌ مِنَ العَالَمِ.
  • (2016) شِعْرُ الحُبِّ الصِّينِي- مُخْتَارَاتٌ مِنْ شِعْرِ الحُبِّ الكِلَاسِيكيِّ وَالحَدِيثِ.
  • (2018) أَنْتَ الأَكْثَرُ جَمَالًا لأَنَّكَ تَنْظُرُ إِلَيَّ- شِعْرِيَّاتٌ نِسْوِيَّةٌ مُخْتَارَةٌ مِنَ العَالَمِ.
  • (0000) رَامْ كْرِيشْنَا سِينْغْ: فُقِدَ فِي الضَّبَابِ وَقَصَائِدُ أُخْرَى- هَايْكُو. (قَيْدَ الْإِصْدَارِ).
  • (0000) بْرَافاتْ كُومَارْ بَادِي: السِّيمْفُونِيَّةُ الْكَوْنِيَّةُ- هَايْكُو. (قَيْدَ الْإِصْدَارِ).

 الأَعْمَالُ المُتَرْجَمَةُ إِلَى اللُّغَةِ الإِنْجِلِيزِيَّةِ لِآخَرِينَ

  • Amina Nasser: White Gray, Poetry (2019).
  • Jenan Al Hassan: Alone stretching My Shadow on the Sun as a Tree, Poetry (2019).
  • Daren Zakria: OBSESSION, Haiku and Beat (2019).

 أَعْمَالٌ عَنْ أَعْمَالٍ لِلشَّاعِرِ

  • (2001) عَلاَء الدِّين كَاتِبَة: مَرَاتِبُ النَّصِّ- قِرَاءَةٌ فِي سِيرَةِ مُحَمَّد حِلْمِي الرِّيشَة الشِّعْرِيَّةِ.
  • (2004) مَجْمُوعَةُ نُقَّادٍ وَكُتَّابٍ: ظِلاَلُ الرَّقْصِ- دِرَاسَاتٌ فِي شِعْرِ مُحَمَّد حِلْمِي الرِّيشَة.
  • (2005) د. خَلِيل إِبرَاهِيم حَسُّونَة: ضِفَافُ الأُنْثُى- سَطْوَةُ اللَّحْظَةِ وَطُقُوسُ النَّصِّ- مُقَارَبَاتٌ فِي شِعْرِ مُحَمَّد حِلْمِي الرِّيشَة.
  • (2013) د. أَحمد الدِّمنَاتي: شِعْرِ مُحَمَّد حِلْمِي الرِّيشَة- تَدْرِيبُ البَيَاضِ عَلَى الخِيَانَةِ؛ حوَارٌ وَمُخْتَارَاتٌ شِعْرِيَّةٌ.
  • (2014) د. وائل أَبو صالح: رهينُ البيتَيْنِ- بيتِ الرِّيشةِ وبيتِ الشِّعرِ، سلسلةُ الأَدبِ الفلسطينيِّ فِي الضِّفَّةِ والقطاعِ والشَّتاتِ، الكتابُ الرَّابعُ.
  • (2014) فراس حج محمَّد: محمَّد حِلمي الرِّيشة ذلكَ المنتبَهُ المُختلِفُ- قراءةٌ فِي “قلبُ العقربِ- سيرةُ شِعرٍ”.
  • (2017) د. خَلِيل إِبرَاهِيم حَسُّونَة: أَسْئِلَةُ النَّصِّ المُغَايِرِ- قِرَاءَةٌ غَيْرُ مَنْهَجِيَّةٍ فِي بَعْضِ الأَعْمَالِ الشِّعْرِيَّةِ لِلشَّاعِرِ مُحَمَّد حِلْمِي الرِّيشَة.
  • (2018) خالد طالب محمود حسن (خالد عرار): الظَّواهرُ الأُسلوبيَّة في ديوانَي “ثلاثيَّةُ القلَقِ” و”الوميضُ الأَخيرُ بعدَ التقاطِ الصُّورةِ” للشَّاعرِ محمَّد حِلمي الرِّيشة.
  • (2018) سحر محمَّد حسن الأُستاذ: تجلِّياتُ التَّناصِ في شعرِ محمَّد حِلمي الرِّيشة.

 

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) عام 1965 شارك في تنظيم وأدارة عدد من المهرجانات والفعاليات الثقافية ، صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي . ومن اعماله المحطوطة : مع سما في أميسا ( رحلة إلى عينيها ) سرد وبكت لونا ( سرد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: