أخبار عاجلة
حياة / بقلم : حسن الخندوقي / المغرب

حياة / بقلم : حسن الخندوقي / المغرب

دائما ، عند الشعراء ، يتسلق الغياب

أشجارا

غالبا ، يتدفق عندهمُ الحزن

أنهارا

كثيرا ، ينتج الغياب و الحزن

صورا و أفكارا

يا أنا ، لمأذا لم يجد الغياب عندي

شجرا يتسلقه ؟

يا أنا ، لماذا لم يجد حزني

نهرا يتملقه ؟

يا أنا ، لماذا ينتجان لدي – معا –

شروخا و شظايا

فلا تلقى حبيبتي مني

سوى بقايا

لا تصلح أن ترتبها

أشعارا  !!!

 

إنني و إياها نشبه

شجرا و منشارا

أو

نهرا أغرق بحارا

أو

شظية تقتل أشعارا !!!

 

و في عيد ميلادها

ستجمع جثتي و بقاياي

و تبحث عن جذع شجرة

على ضفة نهر

لتدفن حزنها و غيابي

و تستمر الحياة….

عن محمد صوالحة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*