أخبار عاجلة
الرئيسية / رواق الشعر / الله رمى../ بقلم : د. ريم سليمان الخش
الله رمى../ بقلم : د. ريم سليمان الخش

الله رمى../ بقلم : د. ريم سليمان الخش

الله رمى…. .. ريم سليمان الخش// مافضل الله على هاروت ..شيطان الشعر!
.
قرطاس قلبي ماكان منهزما
إليك عني…أو فاشحذ الهِمما
.
آتيك ماء الإعجاز في ظللٍ
حسا كنورٍ في راحتيك همى
.
شعرا غزيرا بالثغر مرتشفا
يمددك خمرا للروح ملتهما
***
فاشحذه واخرق صدري بأسئلةٍ
ظلّت طويلا تستنزف الألما
.
عمّا ووماذا؟ وكيف تصلبني؟
إلام أبقى …كالليل متّهما ؟!
***
تهواه سحقا!!.. علامَ تطعنُ بي؟!!
أوتاد شكٍ …ألستَ بي وبما؟!!
.
والجذع صُلبي معبّقٌ شغفا
تأتيه رمحا فيستحيل دما !!
***
آآآهٍ إذا ما قطعته إربا
لا ليس يشكو يلقاك مبتسما
.
صدري انفراجٌ ومايراق دمي
وليس يخشى الأوتادَ ملتحما
.
أنْ ليس يُجدي محوٌ لمعضلةٍ
والحب لغزٌ لايقبل العدما
***
فاحفر عظامي وشما بذا …وبما
طوبى لخلٍّ للدهر قد وشما
***
ماحاجتي للأقواس تغلقها
واصل سؤالي حتى ولو فهما
.
واتمم شروحا كانت تؤرقه
واحفر شغافا واستنفذ القلما
***
فما رمينا الأشواق عن عمد
لكنّه الله للشباك رمى
***
ياخير فعلٍ بالضم منشغلٍ
جاوبه شرطا واترك جواب لما !!
.
فجّر شعوري أنغام منسرحٍ
ياربّ لحنٍ يأتيه منسجما
.
لولا قصيدي بالحب منسجمٌ
خانته إمّا …وقد سقته عمى
***
فاشحنه وجدا واغرز بباصرتي
يأتيك سعيا بالنور ملتئما
***
أرجو وأدعو أنْ ليس يقرأني
وزنٌ ثقيلٌ من رهطك اللؤما
منسرح

عن جودي أتاسي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: