الوطن  والوجع   والحب  كلها  حضرت  في   قصائد  حسام أبو غنام

 

عمان =  آفاق  حرة _  خاص 
 كتب  محمد  صوالحة 
استضافت  مؤسسة أوتاد  للثقافة والتراث  في  السادسة  من مساء  أمس  الأربعاء الموافق 4/1/2017  الشاعر  الفلسطيني  حسام  أبو غنام  في  أمسية  شعرية  أدارها  الأديب  والناقد  أحمد  دحبور .
قرأ الشاعر    القادم  من فلسطين   المحتلة   جملة  من القصائد  التي  تعطرت   بالحب …  وآنت  من   وجع الجرح الغائر  في  فلسطين  المحتلة …  ولم  ينس  المرأة  فكان  لها  حضورها    في  قصائده   الغزلية  .
بين  براءة ابليس  التي عارض  بها  الشاعر  حسام ابو غنام  الشاعر  لؤي  نزال …  التي  برأ  فيها  ابليس    من  كثير  مما  ينسب اليه …وبين   لا تقربوا الياسمين … كان  لفينوس  حضوره  وللإسطورة  مكانها .
تميزت  قراءات  الشاعر  باللغة القريبة  من القلب  البعيدة  عن التعقيد  موظفا  الرمز   في  اغلب  قصائده وان  جاء كل   القصائد  واضحة المقصد  والاتجاه
ومن  قصيدة’ فينوس :
حطام تراكمت  فوقي
أغرغر نزع الأماني
فنبضي  تكلس  مذ  غدر  عشتار بالقلب
في أمنيات  الرعاة
لتعوي الذئاب  بحقل الخصوبة
نسرق  رؤيا
لتفضي  إلى  شهوة في  حلم
أقايض  نفسي  بجذع
بنى فوقه الطير عشا
فأسكنت  عفريته  في  ضلوعي
لتلتف حولي أفعى
فلا  فأس  جلجامش اليوم  تجدي
و لا درعه  قد تقيه الألم
وفي  نهاية الامسية    شكر  الحضور  الضيف  القادم من  نصفنا الاخر  ورئتنا الموجوعة  ورحبوا  به  في بيته  وبين  اخوانه .

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: