شعراء   منتدى  هتاف  الرحى  يصدحون للوطن

عمان – آفاق حرة
نظم  منتدى هتاف الرحى للفكر  والثقافة  في  مقره  بمجمع  بيت الثقافة  والفنون   في السادسة  من  مساء اليوم  21/12/2016 امسية  شعرية شارك  بها  كل  من :
الشاعرة  سعاد  محمد
الشاعر  محمود الزعبي
الشاعر احمد الأحمد
الشاعر أنس الفالوجي
الشاعر  أيمن الشريدة .
الشاعرة إيمان زيادة
واستهلت الأمسية التي  أدارها   الشاعر  احمد الراوي  بالشاعرة  سعاد  محمد التي  قرأت  قصيدة  واحدة  تميزت بلغتها  الراقية …وموسيقاها  التي  تداعب   مسمع المتلقي    ومما    قرأت:
أسفي على الدنيا تضيقُ وتكبُرُ

وبها المصائبُ في رُحاكَ تُعَثّرُ

كم زادتْ الأشواكُ في أزهارِنا

وتعّكرَ الروضُ الكريمُ الطاهِرُ

فيك المحاسِنُ قد ترومُ مدائحاً

بلدٌ عظيمٌ ترتَجيكَ مفاخِرُ

يا صافيَ النبعِ المجيبِ لشاربٍ

دعوى المكارِم،ِ قد تُرَدُّ مخاطِرُ

بينَ الجبالِ محافِلٌ قد خالفَت

نهجَ المسيرةِ والقلوبُ تكابِرُ

بعدها   كان الحضور يلتقون  بالشاعر  محمود الزعبي  الذي  قرأ اكثر  من  قصيدة …   تغني بها   بالوطن  والشهيد   ومن  قصيدة  التي   حملت  عنوان ( جاء الممات ):
جاء الممات  يشدني
نحو الحياه
إني على طلل القبور
على شفاه
زفي  ترابي
واحتسيها  قصتي
مات الغريب وما ترجل من على قسمات خده
نثر  هم  اعتلاه .
وكان  للشاعرة أيمان  زيادة   صوتها   الخاص  بها  والذي  يشد  اليه  المتلقي  من خلال  موسيقى النص .واللغة  الانيقة  الراقية التي  اتسمت   بالتعابير السلسة   القريبة  من  القلب    تقول في قصيدتها التي حملت  عنوان  من للبلاد :
من للبلاد كأهلها  إذا  ما دعت
أبطال  يرموك  هبوا  أسد  ساحاتها
حطين   تشهد إن ساءلتها عنهم
والشام  تصدق  ما تقول عمانها
بيض الأكف فمن دانى لهم  مجدا
أنصار إخوتهم  قاوا لنجدتها
ومن  ثم  كان اللقاء  بالشاعر أحمد الاحمد الذي  قرأ  نصا واحدا تحدث  فيه عن  قصة طفل  يسأل  امه  عن والده  الذي  خرج  من  منزله  ولم يعد اليه  ثانية   فأجابته  ان  اباه   ذهب  ليدفع  ضريبة   الوطن … ضريبة الحب  والأمان  ويقول في  نصه الذي  حمل  عنوان  ( طفل  يسأل  امه  عن ابيه  قال
طفل  يسأل  امه  عن أبيه  الذي لم  يعد )
أباك  على أسوار
الوطن
يوقف  رصاصة
كانت في  طريقها  إليك .. يا ولدي
كل هذا الأمان
ثمنه  عمر  أباك …  يا ولدي
سرقوا الأمان  من  كل البلاد
والأردن  صامد
بأخر الحب .
وجاء  بعده  الشاعر  أنس  الفالوجي  الذي  قرأ  قصيدة  بث  فيها   هم الوطن …  ورسم  جرحه   ومن قصيدته التي  حملت  عنوان ( حلم  يستوطن  وطني )
سل فؤادك إن  وجدته      ما أمر  بلادي سيجيب
فالظالم لا ينسى  ظلمه            وضمير يرقيه  قريب
ظلم يستوطن  في وطني    لم يبق في  وطني حبيب
واختتمت الامسية   بالشاعر  أيمن الشريدة  الذي  قرأ  قصيدةحملت  عنوان (  الموت الأخير )
وامتازت  قصيدته باللغة الشعرية الانيقة  والقريبة  من  المتلقي كما تميزت بصورها  الشعرية البعيدة  عن التعقيد.  ومن قصيدته :
يكفيك  من بعض  الحياة يقينه
قم وانحني
واهده  آخر قبلة فوق الجبين
واحثو التراب  على ترابك
يا نصف  من ماء وطين
يا كل من حمل  العناء  برحله
يا بعض  بعضي
فليكن هذا اللقاء
كآخر
وكموعد قبل اللقاء
و في  ختامالامسية  قدم  رئيس  منتدى  هتاف الرحى للفكر والثقافة الشهادات  التقديرية للمشاركين   والداعمين لمنتدى  هتاف الرحى .

img_8228 img_8227 img_8229

img_8237 img_8247 img_8251 img_8259

img_8261 img_8264 img_8268 img_8269

img_8272 img_8273 img_8276 img_8281

img_8249

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: