فبراير 2, 2017

هَذَا اللَّيْلُ/ بقلم حنين خطاب / جمهورية مصر العربية

هَذَا اللَّيْلُ المُكَوَّمُ عَلَى نَفْسِهُ….
فِي الفِنْجَانِ أَرْتَشِفُهُ عَلَى مَهْلٍ….
عَلَى مَدَارٍ يَوْمِيٍّ…!
**
**
تَأْتِينِي فِي الحُلْمِ…. مُبْتَهِجَةٌ.
فَاِسْتَيْقَظَ عَلَى سَوْطِ الشَّوْقِ يَجْلِدُنِي….
**
**
اللا شَيْءُ صِفَةٍ تَكْسُو هَذَا العَالَمَ….
وَلَا يُهِمَّ أَيَّ شُعُورٍ يَسْتَوْطِنُ اِهْتِمَامِي،!
**
**
فِي وَطَنِ النِّسْيَانِ….
كُلُّ الشُّخُوصِ ظِلَالُ…..
كُلُّ المَآسِي جَسُورٌ….
وَلَا حَنِينَ هُنَاكَ… وَلَا يُحْزِنُونَ!!!!
**
**
هُنَاكَ ؛ ثمة لَحْنٌ هَارِبٌ….
في دمي
كَعَوِيلِ رِيحٍ….
أَوْ نَحِيبُ متكتم….
بل هي نهنهة ليل يتيم!
**
**
هَذَا البَنَفْسَجُ…
أَرْوَاحٌ سَاكِنَةٌ…. تَرَى المَقَادِيرُ المُؤَجَّلَةُ
وتنصت إلى رَحِيقُهُ وهو يَتْلُو المحاذير
فَهَلَّ تَنَصُّتٌ مَعَي…!!!!
*
*
*
*
# سَفَرُ الرُّوحِ.
# حروف_معتق

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: