احكام  تتراوح بين الاعدام  والمؤبد في  قضية الاحتجاجات  بالفرب  من السفارة الامريكية عام 2013

قضت  محكمة للجنايات في  مصر اليوم الثلاثاء بإعدام شخصين وبالسجن المؤبد لعشرين آخرين في قضية تتصل باشتباكات اندلعت بين رجال الأمن  ومحتجين   بالقرب من السفارة الأمريكية بالقاهرة العام 2013  كما اوضحت  مصادر قضائية   مصرية .

وقالت المصادر أن دائرة بمحكمة جنايات الجيزة برئاسة القاضي محمد ناجي شحاتة أدانت المتهمين بعدة تهم من بينها قتل مواطن عمدا والشروع في قتل آخرين وحيازة أسلحة والتجمهر وتكدير السلم العام.

وتعود أحداث القضية إلى تشرين الأول 2013 عندما اشتبكت قوات الأمن مع المشاركين في مسيرة احتجاجية لأنصار الرئيس اإسلامي المعزول  محمد  مرسي  المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية  قرب السفارة الأمريكية بالقاهرة.

وكان  الجيش قد  عزل مرسي في تموز من نفس العام بعد احتجاجات حاشدة على حكمه الذي امتد عاما واحدا.

وذكرت المصادر أن أربعة من المحكوم عليهم بالمؤبد هاربين.

وتابعت أن المحكمة قضت اليوم أيضا بسجن حدث غيابيا لعشر سنوات في القضية.

ويعادل السجن المؤبد 25 عاما وفقا للقانون المصري.

والأحكام الصادرة اليوم ليست نهائية ويمكن الطعن فيها أمام محكمة النقض، وهي أعلى محكمة مدنية في البلاد

المصدر : فرانس برس 

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: