أكتبك غياباً/ بقلم ايمان ابو الراغب

أكتبك غياباً و حضوراً
فيبكيك الحرف بالكتاب
ألتقيك بنصف السطر
فتمطرني بقصائد تلهب الفؤاد
ما عدت أذكر الأمس 
وما يخبئ الغد من عذاب
أدفع شقائي بلهفتي
فتكافئني بطول السهاد
كفى بالعمر لحظة
أبادلك حديث الوداد
أيا جرحاً أضمده بلقاء الأنفاس
بساعة حين يغفو عنا الجفاء
حورية أسبح في خلجان عينيك
فأغرق وأغرق وأنتشي لذة اللقاء
أسطورة حبك تدفعني إليك
قرأتك بذي ليلة في أوج السماء
يا ظل فارسٍ يترنح بخيال السبات
كنتَ غريباً فأتى وجدك بثوب الأناة
أيها الذات كسرت الصمت
أتيتك بسيل الأمنيات
سرت على دربك
اخترقت حدود بعدك
أتمهلني بقربك ساعة… ؟
وتدفنني بأرضك سنوات…؟
قلبي احتضر بشدة الآهات..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: