صباحي / بقلم ملك السهيلي

صباحي هذا غير صباحاتي
كم أشتهي أن نمشي معا
فوق الارصفة المكتظة
قرب شاطئ البحر ..
والنوارس حولنا ..
أشتهي أن نجلس قليلا
ونشرب قهوة ..ماتت نكهنها
ذات مساء …
واستيقظت اخيرا بعد أن كاد
الشوق يصلب صبري
علي شرفة الانتظار …
أعترف لك أن صباحي هذا
مميزا …كله عطر ..كله حنين
رغم انهزام قلبي …وبعثرة نبضي

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: