عذرا حلب/ بقلم الشاعرة سارة التونسية / تونس

عذرا حلب

 نحن قوم لا نحب

غير السكر

 والبكاء على الاطلال

 والتنديد على المنابر

 عذرا حلب

فقد ماتت فينا النخوة

 والعقل منا سلب

امس كانت فلسطين

 سبية بني صهيون

 ولم يتكلم العرب

 وبعدها العراق دنس

 ولوث دجلة والفرات

 والتاريخ فيه انقلب

عذرا حلب

 اليمن اهله شتتوا

بين حروب

ونيران ولهب

 وشعوب حذقت

 الصمت بلا سبب

 وجاء دورك يا حلب

نساء تموت

 منتحرة من اعالي

المباني خوفا

من ان تغتصب

 اه والف اه

 على اطفال فريسة

القنابل وصواريخ

 وبراميل

ترجمهم يلا رحمة

اين الغضب

اين ابناء العرب

اين النخوة والرجولة

 الا يوجد معتصم

 اعقمت نساؤنا

وللرجال لم تنجب

عذرا يا حلب

لك الله

هو من يرحم

حتى الاقلام عجزت

عن الكتابة

 والحبر الى دم انقلب

عذرا حلب

حسبنا الله ونعم

 الوكيل في

 من كان السبب

 كم من حلب

 في وطن العرب

 كم من طفل يشرد

 ومن انثى تغتصب

 وام ثكلى تنتحب

 ماذا بعد

طبيب يبكى

ودمع على الخد ينسكب

 وجثامين تملأ

 شوارعك يا حلب

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: