وتبقى الآه/ بقلم : حنان الوليدي / المغرب

وتبقى الآه
والهدب السهران
وبقايا دموع
وتظل قريبا مني
امس فكرت فيك كثيرا
كان الليل شقيا…….
وسألت نفسي….
لم كذبت عليك؟؟؟؟؟
رب اني واني واني
وانت وحدك تشهد على مافي صدري……….
انا التي أخاف ان أخدش الهواء……..
وأذوب في القصيد وأغمض عيني
وتدمع كأنني في صلاة…………….
وأحس بضيق في صدري………….
مبهورة كنت ومبهورا كنت بانبهاري..
لااعرف ماذااقول……….
وأعود الى الحديث عنك
تدري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عن اسمي قلت لك أفروديت……
كي تستحضر الجمال كلما ذكرتني
استهوتني اللعبة/…قلت فليكن….
اكذب قليلا……..
ولأني ذكية جدا……………
هكذا قالت مدرستي يوما ………….
في الدقيقة الاخيرة من حصة الانشاء
زئبقا صرت………..
اتخذت أشكالا ولا شكل لي…….
لاينقصني الخيال…………
نسجت لك حكايات……………
هيأت لها شموعا وورودا ودموعا
التقطت الطعم………….
كساحرة وضعتك في جيبي
هاتفتني ليلا………
قلت لي سرقت عيون القلب
كالطفل حاولت ان احكي
ترثرت تلعثمت……………
لساني ابتلعت
بشبق اعمى رتبت ملامحي
وكلما فتحت عيني………..
كالثلج تذوب الاشياء في وجهي
ايها الغريب التقينا وماالتقينا…..
ايها الغريب تعال الي…………..
فلااحد يعرف انك في حلمي
تهتز كل عروشي وابقى كما انا
ويبقى التوامان انت والحب
وكلمااقبل الليل ارهف سمعي
انقر على قلبي
اقول هنا بيتك تفضل بالدخول
الان اسمع صوتك……….
مابقي شيء خبأته عن اشعاري
سوف اكتب في السطر الاخير
لهذه القصيدة……………..
الغريب كان وكان وكان……..

عن محمد صوالحة

من مواليد ديرعلا ( الصوالحة) صدر له : كتاب مذكرات مجنون في مدن مجنونة عام 2018 كتاب كلمات مبتورة عام 2019 مؤسس ورئيس تحرير موقع آفاق حرة الثقافي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه: