أخبار عاجلة
الرئيسية / رواق الشعر

رواق الشعر

طِفْلَةٌ و حَسْرَة / اسماعيل خوشناو

طِفْلَةٌ صَغيرَةٌ قَلْبٌ على مائِدةِ الْحِرمان يَصيحُ و يَتأَلَم واجِهَةُ زُجاجٍ لا تَتَكَلَّم لُعَبٌ أَلْزَمَتْها الْعُبوديةُ أٌنْ تَتَخَفَّى و تَتَصَنَّم شارِعٌ قَلَّصَ مِنَ الْغيظِ ساعِدَيه فَمِنْ هَوْلِ ما رَأَى إِقْتَرَبَ أَنْ يَتَوَرَّم لا قَلْبَ يَمُرُّ هُنا ولا عَيْنَ نَوَتْ أَنْ تَرْسُمَ أَوْ تَتَأَلَّم صَمْتٌ باتَ لَحْنَ طَيْرٍ هَلِ الْحُضْنُ يُواسي الطِّفْلَة أَمْ سَيَبْقى الْبُكاءُ بَعيداً يَتَلَثَّم طِفْلَةٌ تَلُفُّها الْوَحْشَةُ وَحَسْرَةٌ ... أكمل القراءة »

تواشيح الندى الأخضر/ بقلم: مادونا عسكر( لبنان)

1 امشِ على أهدابي حتّى أغفو نزهة عاشق في جنان عينٍ كلّما رفّت اشتعلت نار العبادة 2 من حولكَ ليل متعبٌ وهوىً يطوف في الأرض يشتهي مأوى حتّى غفا كالسّكران في يديكَ أيّ همسٍ منك الدّجى كان يسمع أيّ نجوىً أسَر مجرى الحبِّ فصار كونيَ أوسع كلّ عزفٍ في القلبِ ترانيم الحبّ يقرع كلّ دفقٍ من أطيابكَ للآبادِ في نفسيَ ... أكمل القراءة »

صاحب الضد/بقلم : جمال عشا

ذُلَّتِ الحِياضُ……… وَلمّ تُقرَع الأجراسُ.. في التَكوينَيّن……. أَيكونَكِ سِفرُ السَردِ مَقروءاً بالآذان……. والنجاشيُ يَستَمعُ.. للحكايةِ…………….. وهو يَتَكِئُ…………. على عَصاهُ…………. دونَ المآربِ الأخرى وَيَتَفَرَسُ في………. الوجوهِ المُستَنفِرَةِ.. كالعادةِ القَديمَةِ…… وأميرُ القومِ واقعٌ.. بَينَ حَدَينْ…………. وَيُجيبُ على اسئلةِ المُتَحَمضينَ……….. على قَهرِ الرِوايةِ….. بِكَلِمَتَينِ اثنَتَينِ……. وَنُقطَةٌ بآخرِ السَطرِ…. والفَراغُ يَصيرُ……… رغماً عَنهُ فَراغينْ…. وَأُسُ الغِوايَةِ يُراقِبُ فَرضَ الكِفايةِ………. كَيّفَ يَستَحيلُ……… لفرضِ عَينْ…………… وَيَتَأَهبُ ... أكمل القراءة »

تخميس قصيدة الشاعرة الأستاذة ليلاس زرزور

يا اعذب الناس يا رَوعــي وقدّاسي يا عطر عمري وأشذائي ( أليلاسي ) يا كوكباً بالسَنا قــــــــد فاقَ أوراسِ وشمتُ حبّكَ في همسي وكرّاسي يا ليلك الروح يا كلّي ونبراسي رَدَّدتُ حبّكَ في سرّي وفـــــــــي علني يا طبَّ خافقتــــــــــــي يا مؤثراً شجني قد ذبتُ وجداً أرى في خُلقكَ الحسَنِ يا ذروة الآه إذ تغفو علـــــــــى وسني شوقاً يحيل الهوى لحناً ... أكمل القراءة »

أنا وسُعاد / عرَّافة الأقْدار شعر: زياد عمار

— قهراً أتيتُ وَجَعْبتي حُبلى بآهاتي الحزينة أشتكي من بعضِ همٍّ قد تصدَّع تحت وطأته الفؤاد. يا وجدُ رِفْقَاً بالنَّوى، هدّئْ سياطكَ! خافقي يهوي صريعاً تحت مَنْجلِ هَجْرها والقهرُ يكلمُ أبهري، أهوي… أرَفرِفُ كالقطا مذبوح همٍّ، لا سِهام تُصِيبُني أَثَراً، ولا سيفٌ مضى من فوقِ نَحْري يا سُعادْ. “عرَّافةٌ أنتِ… الْكذوبُ لسانها والرّمْلُ يشهدُ بين أيديها وَتَضْرِبُ بالْحَصى تَهْتَـزُّ ذُعراً ... أكمل القراءة »

في هجير الشمس / بقلم :مها قربي

    سألت الوجد هل بلّغت عني رسالاتٍ مع الشوق تغني كتبت  بها حروفاًمن عقيقٍ وخاطرةٍ نأت عنه وعني ورحت ألملم الأشواق شعراً وأدعو أن تصله بطرف عين ِ ليشتعل الفؤاد بفيض نجوى يجد السير نحوي كي يصلني وهبت العمر سنواتِ انتظارٍ سلت روحي ونحُلَ الجسم مني وذاب العشق أحلاماً بروحي وغادرني بعيداً لم يسلني يفارقني حنيني كل يومٍ يسافر ... أكمل القراءة »

حكاية / بقلم : فايزة سعيد ( السعودية )

الصباح على شفتي الوردية اللون حكاية امرأة عاشقة تنام على سرير الشمس في ولع الضوء في دلع الفجر تتوسد البحر وتراقص الأمواج من خاصرة الريح تبتسم للنهار في شغف الورد ولون الفراشة في الربيع تغازل الغيوم في جنون الماء وفرح الأطفال عند قدوم المطر الصباح على شفتي الكرزية الشكل قصة قصيرة في رواية حب طويلة جدا لا اسم لها لا ... أكمل القراءة »

أن تراهن علي موت كاهن / بقلم:حمود ولد سليمان 

كنصل يخض  في القلب مؤلم وقاس جدا. أن تراهن علي موت كاهن لايموت وتنشغل  بالمعضلة الساذجة بين الناسوت واللاهوت والعلاقة التي استحكمت بصاحب الحانوت في آخر الشهر تنتظر موت كاهن لايموت مؤلم وقاس جدا أن تراهن علي موت كاهن لايموت أكمل القراءة »

محلقة أنا/ بقلم : غادة الحسيني ( لبنان )

   ترجمها   إلى اللغة الفارسية  الدكتورة :مينا غانم ******* كالنسر محلقة أنا عالية لا أعرف غير الحب لغتي تحس وليس في الشعر ابتذال __ چونان عقاب پرواز کنان در بالا دست‌ها تنها عشق را می شناسم زبانم قابل احساس است و شعر از یاوه گویی روی گردان __   أكمل القراءة »

رسالة إلى تميم / بقلم: أميمة راجح (اليمن )

بريدي الصادر مصاب بوعكة صحية ، فيروس الإنتماء أعياه…… رسالة إلى تميم * لا أملك حسابا على الفيس بوك يا تميم ،وبريدي الإلكتروني متخم بالهندسة والبرمجة والاتصالات والوسيلة الوحيدة التي أملكها لمخاطبتك هي هذه الرسالة التي ربما لن تصلك البتة لكنني على أية حال سأكتبها ما يدريك لعل قصائدك يوما تتقوس وينحي ظهرها التاريخ المشوه ولا شيء يدفع عنها سوى ... أكمل القراءة »

مُوشحُ العِيد لِلأحِبة)/ بقلم :للشاعرة الدكتورة/ نادية حلمى

الخبيرة فى الشؤون السياسية الصينية والآسيوية- أستاذ مساعد العلوم السياسية جامعة بنى سويف ونهضتُ فجرَ العيِدِ أحترِفُ الهِدُوءَ بِكُلِ صمتٍ فِى جِوارِكْ… أعطيتُك مُفتاحَ السعادةِ قابِعاً بينَ عينيكَ، فتركته فِى شِرُودْ كتبتُ فيكَ شِعراً كُلَ عِيدٍ مُباركٍ، فتماديتَ فِى سِكُوتْ… وكأنكَ تظُنُ أننِى صِرتُ أسيرة بينَ يديكَ فِى قِيُودْ أشعلتُ فِى صلاةِ العيدِ مُوشحاً يهدِى الأحِبة… وإبتسمتُ وأنا أُحيكُ جرحاً ... أكمل القراءة »

مُوشحُ العِيد لِلأحِبة / بقلم: الشاعرة الدكتورة/ نادية حلمى

الخبيرة فى الشؤون السياسية الصينية والآسيوية- أستاذ مساعد العلوم السياسية جامعة بنى سويف ونهضتُ فجرَ العيِدِ أحترِفُ الهِدُوءَ بِكُلِ صمتٍ فِى جِوارِكْ… أعطيتُك مُفتاحَ السعادةِ قابِعاً بينَ عينيكَ، فتركته فِى شِرُودْ كتبتُ فيكَ شِعراً كُلَ عِيدٍ مُباركٍ، فتماديتَ فِى سِكُوتْ… وكأنكَ تظُنُ أننِى صِرتُ أسيرة بينَ يديكَ فِى قِيُودْ أشعلتُ فِى صلاةِ العيدِ مُوشحاً يهدِى الأحِبة… وإبتسمتُ وأنا أُحيكُ جرحاً ... أكمل القراءة »

error: Content is protected !!