رواق الشعر

تراتيل/ بقلم: آمنة محمد علي الأوجلي(بنغازي/ليبيا)

دعني احط على صدرك احملني ترتيلة روح اصفدني ريحانة تمتطي زفير الندى دعني اسكن فوضاك عاند ازمنتي المنسية خانني المطر ولا املك شيئا من امري تحتج الثواني على غيابك ورفيف الحنين ينثال اشواقا انثى بين المراد والتمني على اجنحة الحلم ارواد المنى في براري عينيك خانني المطر ولا املك شيئا من امري واغفو على كتفك فوق ملامح الصقيع آيا فجرا …

أكمل القراءة »

وجه الليلِ/ بقلم:هيثم الرصّاص( اليمن )

ما بالُ وجه الليلِ كالِـحْ ؟ والكون مشدوهُ الملامِحْ ؟ . ما بالها الدنيا استفاقَتْ بعد أن رحل #المقالِحْ ؟! . أوَ لم يعِش فينا زمانًا مثل باقِيْ الناسِ كادِحْ ؟! . أَوَ لَمْ يُهمّشْ دورُهُ لمّا تصادَمتِ المصالِحْ ؟! . أوَ لم يكُن وطني ثمودًا وهو فينا مثلُ صالِحْ ؟! . نَـم يا مقالِحُ واستَرِحْ وعليكَ فـ لـ تنُحِ …

أكمل القراءة »

من فيض الدمع/بقلم:جميلة الوجرة( اليمن)

من فيض دمع هذي البلاد الجريحة نبكي رحيلك يا شاهين الحنين بدمع الاسى بدمع الانكسار بدمع الأنين رحلت وهذي البلاد مازالت جريحة يا همس الحروف يا وتر الكلمات يا ناي الحنين المسافر في جوانح هذه البلاد الذبيحة في سويعات هذا النهار زلزلة الفاجعة ضلوع الخفوقات الجريحة جدران المنازل أسوار المدينة شجيرات الحدائق جبال البلاد الحزينة تبكي رحيلك يا آخر البلابل …

أكمل القراءة »

في وداع الجبل/ بقلم: عبدالحكيم الفقيه( اليمن )

إلى روح الفقيد الخالد الدكتور الشاعر عبدالعزيز المقالح كان أعلى جبال اليمن يا لحزن البلاد الذي يملأ الآن قلب الزمن المقالح مات با لهذا الخبر القصيدة مكلومة : كيف مات المحب الأبر !!!! الحقول تنوح وصنعاء محزونة تتساءل : كيف تسلل هذا الردى وعبر ؟ المقالح مات الروابي ترشرش دمعتها والسفوح وتئن الدروب الشروق الغروب الشمال الجنوب البلاد التي قضمتها …

أكمل القراءة »

سقط الجدار!/ بقلم:بديع الزمان السلطان(اليمن )

سقط الجدار! فمَن سيحفرُ في الجدار؟ ومَن سيفتحُ ثغرةً للنّورِ في ليلِ الحصار؟! فات القطارُ! وأجدبتْ سُحبٌ غِزار! فمن سيمطرُ بعد أن ذبلتْ زهورُ الإنتظار؟! “الخوف عار”! والصّمتُ تحت القصفِ عار! فمن سيضربُ في العدوِّ بدون يأسٍ وانكسار؟! “نحيا نحبُّ” نعيشُ في الدنيا كبااار لا يأسَ تدركهُ بنادقنا وإن زاد الدّمار “مَن نحنُ؟! : عشّاقُ النّهار سنظلُّ نحفرُ في الجدار” …

أكمل القراءة »

نعم رحلتَ/ بقلم:علي سيَّــــار( اليمن )

نعم رحلتَ ولكن لم يزل أثَرَكْ يعيد للروح معناها الذي خسرَك نعم رحلتَ وماهذا الرحيل سوى لتدخل الخُلد لا مُستَأخراً قَدَرَك أنعي النّعاة وبي من فرطِ خيبتِهمْ ما سوفَ يجرحُ في وجداننا شجَرَك سيذبلُ الزّهر فينا كيف تتركهُ ملء النّفوس يناجي ـ ظامئاً ـ مَطَرَكْ لقد بذرتَ بذور الشِّعر في دَمِنا وما انتظرتَ لكي تجني بها ثَمَرَكْ أكاد أنكرُ من …

أكمل القراءة »

صلاة الشجن/بقلم:صادق القادري ( اليمن )

😔رثاء الأستاذ عبد العزيز  المقالح😔 وصلَّى الزمان صلاة الشجن على شيخ حرفٍ أديب اليمن وناحتْ قبابٌ نُوَاح الأسى وتبكي البواكي تزفُّ الحَزَنْ وداعا أديبٌ أريبٌ فقدْ يجفُ القصيدُ ودمع الوجنْ وناحتْ بحورُ التي خضتها وتبكي العطور التي في الكفن وداعا وداعا إلى جنةٍ أديب المراثي وحَبْر الوطن  

أكمل القراءة »

خذلناكَ يا آخرَ/بقلم:أوس مطهر الإرياني( اليمن )

(خذلناكَ يا آخرَ) القابضينَ على مشعلِ النورِ في زمنٍ سادَ فيه الظلامُ وعصرٍ تسيَّدَ فيهِ اللئامُ و(حينٍ من الدهر) أفقدَنا فيه مكنونَنَا ألفُ عامٍ، وعامُ فعادَ بنا للوراءِ الأمامُ فقدناكَ لكنَّ شعرَكَ حيٌّ وباقٍ إلى أبدِ الآبدينَ فليس له أن يموتَ الكلامُ ستبقى وتبقى القصائدُ تحكي الحكايةَ ليسَ لقصةِ شعبٍ ختامُ وأحسنتَ يا سيّدَ الشاعرينَ بأوجاعِنا إذ رحلتَ وهل يُحسِنُ …

أكمل القراءة »

على ضفاف النور/بقلم:إيناس ثابت (اليمن)

في حلك الليل الساكن تغفو أحجية الوجود تلف فوق القلب خيوط الظلال توقظ الشمس المهجورة تلملم أسراب النجوم المضيئة تسكب من دورق سناها فصول الحياة خلف مواكب النور رسولة المطر فراشة الضوء كالحلم ترقص في مدار الشمس تطفو بين غيمات الورد ترفرف في مدى الألوان تغزل ألق الربيع تحتضن لهفة الروح إلى النور الأسير ترتعش نشوة في وجه الحياة على …

أكمل القراءة »

حرُوف من ماء الوجد/ بقلم:عائشة جلاب (الجزائر)

إنّي كتاب لا ظلالَ لِحَرفهِ والحِبْرُ ضوءٌ كيف لي أن أقرأهْ إنْ رُمْتني فاشرَبْ لهيبي واسْتَعِرْ مِنْ ماءِ روحي لا تسَلْ منْ أنشأهْ أنا شمس ُهذي الأرضِ كيفَ يُخيفُني غرْبالُكَ ال يخْشى يَدي أنْ تفقأهْ تشكو مواويلُ الحياءِ سجينةً بِشِفاه ِجُرحي تستلِذّ التّأتأهْ أُرْسِلتَ للسّجن البعيد مخافة ً ويحَ الجريمةِ حُرّةً ومُبرّأهْ واسمَعْ لِصوتِ اللّومِ في ثغرِالمدى قد ْجالَ في …

أكمل القراءة »

يعود في كل مساء/بقلم:محمد عبد العزيز عزوز (السودان)

كان يعود في كل مساء مُثقل بالاكاذيب يُخبرها عن الشرطي الذي اوقفه لانه لا يملك وجه ولكنه دفع رشوة اصبعين واظفر و عن المرأة التي جلست جواره على الحافلة وغازلته انك اجمل من مشى بلا وجه وأن طفل صرخ له عمو الذي لا يملك وجه اركل لي الكرة وكنتِ تضحكين ، تتجهين نحو الطاولة ، تغسلين وجهه في حنفية المطبخ …

أكمل القراءة »

صاحبُ الخير/ بقلم:ماهر القدسي

أَيَا خيرَ من لاقيتُ في النَّاسِ صادقاً صَدُوقاً، لهُ قلبٌ رحيمٌ وطَيِّبُ خُلِقْتَ بهذي الأرضِ للجودِ طفرةً كأنَّكَ نهرٌ …..والخلائقُ تشربُ مَلَكْتَ قلوبَ الناس حُبًا وطاعةً وأنتَ الذي فيهمْ خَلُوقٌ مُهَذَّبُ وإنَّكَ أنقى الناسِ قلباً ونيَّةً وأصفى من الماءِ الزُّلالِ وأعذبُ وإنَّكَ مثلُ السُّحبِ حيناً مُظِلَّةٌ وحيناً بزَخِّ الغيثِ تَهمي وتسكُبُ وإنَّكَ بالإحسانِ شمسٌ مُضِيئةٌ ونحنُ وكُلُّ الناسِ تلكَ الكواكبُ …

أكمل القراءة »
error: Content is protected !!